سرطان الجلد

الجلد هو الطبقة التي تغطى جسم الانسان لتحمى الأعضاء الداخلية له من أي إصابات ناتجة من الاحتكاكات أو الصدمات التي من الممكن ان تحدث للجسم لذلك فإن المحافظة عليه أمر ضروري جدا للحفاظ على الأعضاء الداخلية للجسم ولكن هناك بعض الأمراض الجلدية التي انتشرت بين الناس الان قد تشكل خطرا كبيرا على الجلد ومنها سرطان الجلد موضوع مقالتنا.

ما هو سرطان الجلد :

يحدث سرطان الجلدتتكاثر الخلايا بشكل غير طبيعي على طبقة الجلد الخارجية. وسرطان الجلد من أنواع السرطانات التي يمكن اكتشافها بسهولة نظرا لسهولة تشخيصها بالعين المجردة عن طريق ملاحظة الأورام التي تنتنج على الجلد من هذا التكاثر الغير طبيعي.

أنواع سرطان الجلد :

ينقسم سرطان الكبد إلى أنواع تبعا لنوع الخلايا السرطانية التي تنمو على طبقة الجلد من الخارج.

سرطان الخلايا الصبغية  : –

وهو سرطان ينتج من نمو خلايا سرطانية صبغية تفرز ما يسمى بالميلانين ولكنه أكثر أنواع سرطانات الجلد خطورة بالرغم من عدم انتشار الاصابة به بشكلملحوظ. وخطورة هذا النوع من سرطان الكبد ينتج من أن أكثر من يتعرضون للإصابة به هم من بين العشرين والثلاثين من عمرهم أي فئة الشباب.

skin-rashes

سرطان الجلد الناتج الخلايا القاعدية  : – 

وهو سرطان يصيب الجلد ولكن يكون مصدره مصدر آخر غير الخلايا الصبغية وهو نوع سرطان جلد منتشر بشكل كبير والذي ينتج من التعرض لفترات طويلة لأشعة الشمس الضارة ولمدة سنوات.

سرطان الظهارة الحرشفية:-

وهذا النوع من سرطان الجلد يصيب أنسجة الأعضاء وهو نوع منتشر وترجع أسبابه نتيجة لحدوث خلل في الحمض النووي DNA والذى يؤثر سلبا على التعليمات المسئول عن نقلها هذا الحمض مما يعطى فرصة كبيرة للخلايا الجديدة على النمو بصورة غير طبيعية فيتراكم مكنوا كتل سرطانية.

عوامل تؤدى للإصابة بسرطان الجلد :

هناك عوامل عديدة تؤثر بشكل كبير في الجلد وتعتبر من أحد الأسباب التي تؤدى لإصابة الجلد بمرض السرطان ومنها: –

 

الأشعة فوق البنفسجية: – وذلك لأن تأثير الاشعة الفوق بنفسجية يظهر بشكل كبير في الحمض النووي، ومن احد مصادر هذه الاشعة الفوق بنفسجية أشعة الشمس الضارة ومصابيح التسفّع وسرائر التسفّع هما أيضا مصدران للأشعة الفوق بنفسجية.

جروح سبق الإصابة بها: – ويقصد بهذه الجروح هي أن يكون قد أصاب الجلد في الأسبق خلايا سرطانية تكونت عليه، فمن المحتمل أن ينشط عمل هذه الخلايا مرة آخري .

مؤثرات بيئية خارجية:- التلوث بشكل عام له أضرار كثيرة ومتعددة على صحة وحياة كل الكائنات الحية بشكل عام والانسان بشكل خاص ومن الممكن أن يحدث هذا التلوث نتيجة التعرض لظروف عمل ملوثة .

ظهور الشامات :- الشامات التي تظهر على سطح الجلد هي عبارة عن اورام حميدة إلى أن يظهر عليها أي تطور أو علامات تحولها لأورام خبيثة تسبب الإصابة بسرطان الجلد .

لون البشرة :- يلعب دورا كبيرا في احتمالية الإصابة بمرض سرطان الجلد فأصحاب البشرة السمراء هم أقل عرضة للإصابة بسرطان الجلد بينما يعتبر أكثر البشر عرضة للإصابة بسرطان الجلد هم أصحاب البشرات البيضاء، فكلما كان لون الجلد أقل غمقانا كلما زاد تعرض للإصابة بسرطان الكبد .

أشعة الشمس:- على الرغم من أهمية التعرض للشمس ولكن هناك بعض الحالات التي يجب تجنب تعرض الجلد للشمس وقتها، كالإصابة المتكررة بحروق الشمس والتي تقلل من قدرة الجلد على مقاومة الاشعة الضارة التي يتعرض لها .

أجهزة تسمير البشرة :- أو ما يعرف بأجهزة التان فهذه الأجهزة لها دور كبير في زيادة نسبة احتمالية الإصابة بسرطان الجلد وخاصة اولئك الذين تعرضوا للتسمير قبل سن الثلاثين .

أعراض سرطان الجلد : –

كما ذكرنا من قبل فإن أعراض سرطان الجلد من الممكن ملاحظتها بسهولة نظرا لظهورها وتكونها على السطح الخارجي للجلد ومن هذه الأعراض:-

تغير في لون الجلد :- من البديهي أن يطرأ تغير على لون الجلد في صورة نقط عديمة اللون تظهر على الجلد أو نقط داكنة اللون اكثر من لون البشرة العادي، ويكون ظهور هذه النقط في صورة شامات أو وحمات على السطح الخارجي للجلد .

انتفاخات ذات لون أحمر :- عند تكون الخلايا السرطانية على سطح الجلد نلاحظ ظهور مجموعة من الانتفاخات ذات لون أحمر .

تنقير على الجلد:- ويظهر هذا التنقير على هيئة فجوات نراها قد تكونت على الجلد .

تغيير في شكل الشامات:- عند تكون الخلايا السرطانية على سطح الجلد فإنها تحول الشامات من ورم حميد إلى ورم خبيث سرطاني ويظهر ذلك عندما يتغير حجم الشامات وتوسعها وتكون جوانبها غير متساوية .

الحكة :- دائما تكون الحكة هي الطريقة التي يفعلها الانسان عند إصابة جلدة بأي نوع من أنواع التهييج في الجلد ولكن في حالة إصابة الجلد بالسرطان فإن هذه الحكة تكون مستمرة بدون أي تقرحات يمكن ان نلاحظها بالعين المجردة .

علاج سرطان الجلد

يقوم الطبيب المختص بأمراض الجلد أو المعالج لمرض سرطان الجلد بأخذ عينة من المريض المصاب لمعرفة مدى عمق السرطان الذى أصاب الجلد وماهو نوعه لكى يتمكن من اتباع الطريقة الصحيحة للعلاج .ومن الطرق العلاجية لسرطان الجلد الموجود في المراحل المتقدمة التجميد، الاستئصال الجراحي ، استخدام الليزر في العلاج ، أو اللجوء للعمليات الجراحية، وكعلاج منتشر لمعظم أنواع السرطانات استخدام العلاج الإشعاعيوالكيميائي في العلاج .

وهناك بعض الطرق الأخرى التي يلجأ لها الطبيب المعالج لتدعيم عملية العلاج منها :-

الرعاية النفسية :- بحيث يعمل الطبيب على دعم المريض من الناحية النفسية حيث تصبح استجابته للعلاج أسرع ويتم الشفاء .

الرعاية الزوجية :- لها دور فعال جدا في رفع معنويات المريض سواء كان الزوج أو الزوجة مما يتسبب للوصول لنسبة عالية من الشفاء .

الرعاية الغذائية :- الاهتمام بالتغذية الصحية والبعد عن كل ما يضر الجسم بشأن عام من شأنه التأثير بشكل إيجابي على صحة الانسان بشكل عام وتعمل أيضا على سرعة استجابته للعلاج .

كيفية الوقاية من سرطان الجلد

يقدم الأطباء مجموعة من النصائح لكل الأشخاص لتجنب الإصابة بسرطان الجلد خاصة بعد انتشار الأسباب التي تؤذى الجلد وتؤدى به للإصابات الخطيرة .

-من أهم أسباب الوقاية هو عدم التعرض لأشعة الشمس اليومية خاصة ما بين العاشرة صباحا والرابعة عصرا فهذه الفترة تكون الشمس مصدر لأشعة ضارة جدا بجلد الانسان.

– إذا كان لابد من التعرض للشمس في هذه الأوقات فعلينا باستخدام الكريمات التي تقوم بعمل طبقة حماية للجلد تحفظه من اشعة الشمس الضارة.

– المحافظة على إجراء فحص للجلد على فترات بصورة دورية بحيث يمكننا اكتشاف أي مرض قد أصاب الجلد في وقت مبكر.