يعاني الوالدين من الكرش لدى الأطفال، وذلك لأن ذلك يضر بالطفل مع مرور الوقت، ونجد أن هذا الكرش يؤثر على صحة الطفل بشكل كبير فبالإضافة إلى تأثيره على الصحة النفسية لأن الطفل ينزعج من شكله مقارنة بمن حوله، فإننا نجد أيضًا أنه يؤثر بشكل سلبي على الصحة الجسدية، وذلك لأنه يؤدي لإصابة الطفل بالعديد من الأمراض، ومنها السمنة المفرطة، وقد يزيد الأمر ويسبب الإصابة بأمراض القلب، ولكن يجب على كل أم أن تنتبه لأطفالها جيدًا، وأن تعمل على تخسيس الكرش لدى الأطفال إن وجد، وذلك للحفاظ على صحتهم، والاهتمام بهم، ونجد أن تخسيس الكرش لا بد أن يتبع عدة خطوات، فلا يمكن للأم أن تقوم بتخسيس كرش طفلها في يوم واحد، ولكن ذلك يستدعي أن نقوم باتباع هذه الخطوات لكي نقوم بالعمل على تخسيس كرش الأطفال، وهذا ما سنقوم بتفسيره والتحدث عنه في هذه المقالة.

ممارسة التمارين الرياضية

  • يجب أن يتم ممارسة التمارين الرياضية بالنسبة للأطفال.
  • وذلك لأن هذه التمارين الرياضية تعمل على مساعدة الأطفال في التخلص من الكرش.
  • كما أن هذه التمارين الرياضية تساعد في القضاءعلى الدهون التي تعوق الطفل من التحرك بحرية.
  • ونجد أن التمارين الرياضية كثيرة ومتعددة.
  • فهناك رياضة المشي، وتعد من أسهل التمارين التي يمكن للطفل أن يقوم بها.
  • كما أن هناك أيضًا رياضة الركض، بالإضافة إلى رياضة السباحة.

العمل على خفض الوزن

  • يجب أن نعمل على خفض الوزن عند الأطفال.
  • وذلك من خلال الابتعاد عن الأطعمة الغير صحية له.
  • كما يجب أن نبتعد عن الحلوى والسكريات الزائدة والتي تضر بصحته الجسمانية.
  • وبذلك نعمل على خفض وزنه، والحفاظ على صحته.

تناول السلطة الخضراء

  • تتميز السلطة الخضراء بأنها تشتمل على كل العناصر الغذائية الهامة للطفل.
  • وتتميز هذه العناصر بأنها مناسبة للطفل، وذلك لأنها تساعد في تكوينه.
  • كما نجد أنها تتناسب مع الطفل، وذلك لطعمها اللذيذ والمفضّل بالنسبة له.

التركيز على العناصر الغذائية المملوءة بالألياف

  • يجب أن نعطي الطفل الأطعمة المملوءة بالألياف.
  • وذلك لأنها تساعد في إحساسه بالشبع.
  • كما أنها تساعد في تغذيته.
  • وبالتالي يتخلص من الوزن الزائد.

الابتعاد عن كمية النشويات والدهون

  • يجب أن نبتعد عن زيادة النشويات والدهون لدى الطفل.
  • نجد أن بعض الأمهات تعمل على إعطاء الطفل الأطعمة التي توجد بها دهون.
  • وذلك ظنًا منها أنها بذلك تغذيه.
  • ولكننا نجد أنه في الحقيقة هكذا تضر الأم طفلها.
  • لأن هذه الدهون لا يتم هضمها، وبالتالي تتحول هذه الدهون لدهون موجودة بالفعل في جسم الطفل، وتتمثل في الكرش، أو في الأماكن الأخرى الموجودة في جسمه مما يضر بصحته.
  • ونجد أيضًا أن بعض الأمهات يقمن بإعطاء أطفالهن النشويات وذلك لما تتميز به من طعمها الجميل بالنسبة للطفل، ولكن هذه النشويات أيضًا يجب أن تبعد الأم عن إعطائها بكثرة للطفل حتى لا تسبب له الكرش.

البعد عن الوجبات السريعة

  • الوجبات السريعة من أسهل ما يمكن أن تقوم بتقديمه للطفل.
  • وذلك لأن الأم لا ترهق نفسها في عمل الطعام بل تقوم باستسهال إحضار الوجبات السريعة.
  • ولكن هذه الوجبات تمتليء بالدهون مما يسبب إصابة الطفل بالكرش.
  • وذلك يضر بصحة الطفل بشكل كبير.

الأطعمة القليلة السعرات الحرارية التي يجب إعطائها للطفل

  • من أمثلة هذه الخضروات نجد الآتي:
  • الفواكه.
  • والمكسرات.
  • الأطعمة الموجود بها قليل من الكربوهيدرات مثل: المكرونة، والأرز.
  • البروتينات، وذلك مثل: اللحوم التي تخلو من الدهون، والأسماك، والدجاج.
  • ومنتجات الألبان.