الإيدز أو كما يسمى بنقص المناعة المكتسبة، أو ما يسمى بالسيدا هو عبارة عن مرض من الأمراض القاتلة، حيث نجد أن مرض الإيدز يصيب الجهاز المناعي بالتحديد، وهذا المرض سببه الأساسي هو فيروس يسمى بفيروس أتش أي في، ويؤدي مرض الإيدز لضعف جهاز المناعة بدرجة كبيرة، كما أنه يعمل على إصابة الجسم بالعديد من الأمراض الأخرى، ونجد أنه على الرغم من التطور الهائل للطب إلا أن هذا المرض ليس له علاج كامل وفعال في القضاء عليه، ولذلك يجب على الشخص أن يتعرف على الأسباب التي قد تؤدي لإصابته بهذا المرض، وذلك لكي يبتعد عنها، وسوف نعرض في هذه المقالة الأسباب التي تؤدي للإصابة بمرض الإيدز.

أن يمارس الفرد الجنس

  • تعد هذه الممارسة من أكثر الممارسات التي قد تؤدي للإصابة بمرض الإيدز.
  • حيث نجد أنها تؤدي لنقل المرض من الشخص المصاب لشخص آخر.
  • وبذلك فإنها تعمل على إيصال الفيروس للشخص السليم مسببة الإصابة بمرض الإيدز.

عمليات نقل دم

  • تعد عمليات نقل الدم من أكثر العمليات التي تعمل على نقل الأمراض، ومن هذه الأمراض نجد مرض الإيدز.
  • حيث أن الشخص إذا تلقى الدم من شخص مصاب فإن هذا المرض ينتقل إليه بشكل سريع.
  • كما أن هذه المشكلة ما زالت قائمة حتى وقتنا الحالي في الدول النامية.

مشاركة الحقن

  • نجد أن مشاركة الحقن مع الآخرين تؤدي لانتقال عدوى مرض الإيدز.
  • حيث أن الشخص المصاب تنتقل منه العدوى للشخص السليم عندما يتم مشاركة الحقن بينهما.
  • ولا يقتصر مشاركة الحقن على نقل مرض الإيدز فقط بل يمتد ذلك فيتم انتقال العديد من الأمراض المؤذية بدرجة كبيرة.

الأم المصابة

  • نجد أن عدوى الإيدز قد تنتقل من الأم المصابة لطفلها.
  • حيث أن هذا المرض من الممكن أن ينتقل في أثناء الولادة أو أثناء الحمل، وأيضًا في أثناء الرضاعة.
  • حيث أن الأم المصابة إذا لم تتلقى علاجها بشكل مناسب فإن طفلها يصبح في خطر كبير وهو أن يصاب بهذا المرض.

أسباب أخرى توضح الإصابة بالإيدز

  • هناك أسباب أخرى توضح أن الشخص قد أصيب بالإيدز، ومن هذه الأسباب نجد الآتي:
  • أن يقوم الشخص المدمن بتعاطي المخدرات بواسطة الحقن الوريدية.
  • أو يتم نقص جين CC3L1 في الجسم.

بعد أن تعرفنا على الأسباب التي تؤدي للإصابة بمرض الإيدز لا بد أن نتعرف على المضاعفات التي تظهر من مرض الإيدز، ومن هذه المضاعفات نجد الآتي:

السل الرئوي

  • من مضاعفات مرض الإيدز أنه يؤدي للإصابة بمرض السل الرئوي.
  • كما أنه يؤدي للالتهاب الرئوي.
  • ويعد السل الرئوي من أكثر أنواع العدوى انتشارًا.

داء السفاد

  • وهذا الداء يعد من أكثر أنواع العدوى ارتباطًا بالإيدز.
  • يظهر هذا الالتهاب على هيئة غشاء مخاطي يظهر في اللسان، والفم، والمريء.
  • ويسمى هذا الداء باسم داء المبيضات.

الفيروس المضخم للخلايا

  • يعمل هذا الفيروس على تضخيم الخلايا، وعندما يضعف جهاز المناعة فإننا نجد أن هذا الفيروس ينتشر وينشط بدرجة كبيرة.
  • وهذا الفيروس يعد نوعًا من فيروسات الهربس.

داء المقوسات

  • يعد هذا الداء هو عبارة عن داء يصاب به الشخص نتيجة للطفيليات المعروفة باسم التوكسوبلازما.
  • ويصاب الشخص بهذه العدوى من براز القطط.
  • كما أنها قد تسبب حالات من الصرع.

أمراض الكلى

  • قد يصاب الشخص بأمراض الكلى.

داء خفيات الأبواغ

  • هو عبارة عن داء يصاب به الأشخاص ناتج عن وجود طفيليات تعمل على مهاجمة الأمعاء.
  • وتوجد هذه الطفيليات بدرجة كبيرة في الحيوانات، وتنتقل للإنسان من خلال الشراب، أو من خلال الطعام الملوث.