موضوع تعبير عن القراءة واهميتها

تعتبر القراءة أحد اهم الأنشطة او بمعنى اصح الضروريات الأساسية للإنسان في الحياة تماما ” كالمأكل والمشرب ” فهى ليس من الرفاهيات او الأنشطة غير الضرورية في الحياة .. فهي غذاء العقل كما غذاء البطن لا يستطيع الانسان يحيا بدون غذائه .. وتتميز المجتمعات والبلاد المتحضرة انها تهتم من الدرجة الاولي بالقراءة وتوفير المكتبات للقراء وجعل الكتب بثمن بسيط حتى تناسب جميع الفئات من الشعب ..

“عناصر الموضوع ”

  •  مقدمة عن القراءة .
  • مهارات القراءة.
  • تعريف القراءة
  • أنواع القراءة.
  • أهمية القراءة وفوائدها .
  • هل القراءة من الأساسيات ام لا ؟
  • امثلة جيدة علي الكتب والروايات ..
  • كيف يمكننا تربية الأطفال علي القراءة والاطلاع ..
  • القراءة السريعة .
  • فن القراءة .

لا تقتصر القراءة فقط علي المذاكرة والتحصيل وقراءة الكتب الدراسية فقط .. بل هي أوسع من ذلك بمراحل ..

فهي المطالعة علي مختلف المواد المكتوبة كالكتب السياسية والأدبية والروايات والمقالات والتقارير والجرائد والمجلات والقواميس وكتب اللغات المختلفة مثل الإنجليزية والاسبانية والفرنسية وغيرها من العديد من اللغات .

فهي مرحلة الاطلاع فقط .. اما القراءة فهي شيء اخر أوسع من ذلك .. فهي مرحلة الادراك والفهم واستيعاب المعلومات التي نقرأوها …

كما ان القراءة تتم في جميع الأوقات حتى نستغل الوقت افضل الاستغلال فالبعض يفضل القراءة في المترو او القطارات ومنهم من يفضل القراءة في المساء او في الصباح , حيث ان القراءة ليس لها وقتاً  مخصصا فقط بل هي عادة تتبع ميول الشخص ورغبته الشخصية في تفضيل اينا من الأوقات للقراءة والاستمتاع بها .

موضوع تعبير عن القراءة بالعناصر والمقدمة والخاتمة

لكن اذا كان اي شخص يريد ان يكون قارئ متميز في جميع مجالات القارئ فيجب ان يتوفر فيه بعض بعض المهارات :

  • القراءة بدون أخطاء لغوية .
  • استخلاص المعنى العام الي يريد ان يوصله الكاتب للقارئ .
  • الإحساس بالمعاني والكلمات .
  • الالقاء .
  • النقد .
  • فالقارئ المتميز لابد ان تتوافر فيه كل هذه المهارات فلابد ان يجرب قراءة كل ما تقع عليه عيناه من الكتب فلا يوجد كتاب تافه لا نستفيد منه بشئ … فكما قال المفكر والكاتب الكبير ” عباس العقاد ” لا يوجد كتاب فاشل لا نستفيد منه بشئ ..فحتى الكتاب الفاشل يعلمنا كىف يفكر الفاشلين ..

والاهم من ذلك ان يتذوق القارئ بكل ما كتبه الكاتب من كلمات .. ويشاركه بالافكار والحوارات الداخلية فكل ذلك يعمل علي اشغال العقل وتنمية الفكر فيصبح العقل ناضج يستطيع تحليل كل شيء في الحياة بوعى .

ثم الخطوة التالية ان يقوم بنقد كل ما يقرؤه  فلا يكتفي فقط بالقراءة بل يقوم بنقد كل ما يقرأ حتى يكن له رأى خاص مستقل من شخصيته الخاص  حتى يستطيع ابداء رأيه الخاص في كل شيء في الحياة فلا يكون تابع لشخص في فكره او كتباته بل يكون له رأي مستقل خاص به .

تعريف القراءة “

عرفت القراءة في مصطلح عام بانها ” معرفة الحروف التي تقع عليها عين الانسان ثم ربطها ببعض لتكوين كلمات ثم يبدأ الادراك بها فيبدأ المخ في استيعابها واستيعاب معانيها ثم الربط بين المعاني ثم يصل بعد ذلك كم هائل من الكلمات الجديدة للمخ تختزن في ذاكرة الانسان ..فتبدأ المعلومات ترتبط ببعضها البعض ومن هنا يتشكل وعى الانسان وتأتى اخر خطوة من خطوات فائدة القراءة وهى انعكاس ما تم قرأته وتأثيره في صورة اتصال الناس مع بعضهم البعض والذى يشكل تقريبا تطبيق القراءة بشكل عملي .

اما المراحل التي يمر بها الشخص حتى يتقن فن القراءة :

  • عملية بسيطة : وهى التعرف علي شكل الحروف والكلمات ومحاولة نطقها .
  • وتشمل العديد من المراحل .. الاولي هي محاولة نطق الكلمات والحروف بصوت عالي وتتضمن هذه المرحلة ” مرحلة الطفولة خاصة عندما بتم تعليم الطفل الحروف واشكالها وهجائه كل حرف علي حدة .
  • الثانية : هي معرفة نطق كل كلمه وتشبيك الحروف ليتم استيعاب ما كتب .
  • الثالثه : هي قراءه الكلمات بصمت وعمق ونمو أسلوب القراءة .
  • عملية معقدة : وهى بداية الفهم لكل ما يتم قراءته وبداية الادراك والاستنتاج والربط والتحليل والمناقشة ثم بعد ذلك النقد والتحليل لكل ما تم قراءته .

وتوجد علاقة قوية بين الكتابة والقراءة … فكلاهما وجهان لعملة واحدة.. فالكتابة هي القراءة الصامتة .

أنواع القراءة ” :

تختلف نوعية القراءة باختلاف هدف وغرض القارئ ..فهي ليست نوع محدد فهي متباينة بين الافراد ..

  • فهناك القراءة غير العميقة … مثل ” متابعة الاخبار ” او قراءة الجريدة المجلات .. فهي فقط من اجل هدف بسيط وهو متابعة الاخبار ومعرفة ما يدور في العالم ..
  • القراءة بغرض التسلية .. وهى من أنواع القراءة المنتشرة جدا لانها تتوافر فيها حرية القراءة .. فهي ليست كتحصيل مادة دراسية مثلا بل يختار القارئ قراءة المسليات كقصص  الأطفال والنوادر وقصص المغامرات والروايات وهى ليست مقتصرة علي صغار السن فقط بل أيضا يوجد قصص وروايات مخصصة لكبار السن والبالغين ..
  • القراءة العميقة : وهى تختلف عن نظيرها من القراءة .. بانها تحتاج الكثير من العمق والتركيز والفهم الدقيق لها .. لا يمكنك القراءة وانت تشاهد التلفاز مثلا , لابد ان تكون في اشد التركيز .
  • وهناك أنواع من القراءة العميقة ..” القراءة من اجل التحصيل ” ومذاكرة المواد الدراسية حيث يستفيد منها الطالب في مجال دراسته حتى يجتاز الاختبارات بنجاح .
  • القراءة من اجل الابداع وتنمية المهارات ..كقراءة الاشعار وكتب الخيال العلمي .
  • القراءة من اجل العمق والتعمق ومعرفة تفسيرات لكل الظواهر الخارجية .. كالفلسفة وعلم النفس والكتب العلمية .
  • الدراسة من اجل النقد .. وتقتصر هذه الطبقة علي النقاد والباحثين .
  • قراءة الادب : المتمثلة في القصص الأدبية من أيام العصر الجاهلي التي تتميز بالعبارات البليغة النثرية او الشعرية التي تؤثر كثيرا في القارئ .
  • القراءة من اجل تثقيف الانسان في كل المجالات .. كالقراءة في الفنون والعلوم والرياضة والمجالات العامة ونشأه الحضارات وعادات وتقاليد البلاد المختلفة .

أهمية القراءة وفوائدها ” :

لن تكفينا الكلمات للتحدث عن مدى فوائد القراءة للإنسان .. سواء كانت الشخص يقرا أي نوع من أنواع القراءه حتى لو قصص الأطفال …

  1. فهي تعمل علي اكتساب المعرفة والخبرات المختلفة .. فكل كتاب هو مجموعة من الخبرات والاراء التي ينقلها الينا شخص اخر مر بهذه التجربة ..مما يجعلنا نستفيد من هذه الخبرات المجانية من دون ان تمسنا هذه الخبرات شخصيا .
  2. تكسب الانسان الثقافة اللازمة التي تساعده في جميع مراحل حياته وتهيأه للتعامل مع المواقف المختلفة والتحدث بثقة امام جميع الشخصيات .
  3. توسيع الافاق والتحضر .. فلن يكون الشخص بعقلية السنوات الماضية بل دائما تجعله يعيش في المرحلة الزمنية التي يعيش فيها .
  4. تفتح وتطور القدرات الذهنية والمعرفية والعقلية عند الانسان , فتجعله دائما في حاله يقظة دائما لما يدور حوله .. وتفسير الظواهر بوعى وحكمة .
  5. من الفوائد الهامة جدا والاسرار التي تشملها القراءة هي إمكانية الشخص من الكتابة بشكل مميز خاصة بعد قراءته للكثير من الكتب في مختلف المجالات .
  6. القدرة علي خلق نقاش مميز بين مختلف الأشخاص .. فيمكنك التحدث بتلقائية دون خجل او شعور بالخوف لان عقليتك ثقيلة بالمعلومات .
  7. التخلص من المشاعر السلبية والضيق وتسلية الشخص اذا ما شعر بالضيق يمكنه ان يغوص ببحر القراءة التي تساعد علي التخلص من الشعور بالوحدة والضيق وعلميا تساعد علي التخلص من الاكتئاب والإحباط والمشاعر السلبية .
  8. قضاء الوقت في عادة مفيدة ..تساعدك علي التخلص من العادات السلبية ومعرفة قيمة الوقت .
  9. يمكنك أيضا تربية اطفالك وبناء اسرة وحياة زوجية سعيدة فيما بعد بطرق علمية سليمة .. فكل مرحلة في حياتك سوف تساعدك القراءة في اجتيازها بتوفيق ووعى .
  10. يمكنك الاستفادة من القراءة في حل وعلاج بعض الامراض او المشاكل الصحية وتتوافر العديد من الكتب التي تصف التداوي دائما بالاعشاب .. مما يمكنك الاستفادة منها باقل التكاليف والتثقيف طبيا وعلميا .

هل القراءة من الأساسيات ” ؟

القراءة ليست هواية او صيحة من صيحات الموضة كما هو شائع فهي كما ذكرنا غذاء العقل كما غذاء البطن ضروري لاستمرار الحياة .. كما قال الكاتب ” جراهام جرين” أحيانا اعتقد  ان حياة الاشحاص تشكلت بواسطة الكتب اكثر من تشكيل الأشخاص نفسهم لحياتهم ”

فالقراءة ضرورة أساسية في حياة البشر ومتاحة لاي شخص بعكس المهارات الأخرى التي تتطلب وجود موهبة ما بداخل الشخص .

ومن سمات اي دولة متقدمة انها تهتم جدا بوجود المكتبات وتوافر الكتب بأسعار قليلة حتى تناسب كل الطبقات والمستويات .. ومن اشهر الدول التي تهتم بتنمية قدرات الانسان .. دولة اليابان .. فنجد الناس في الشوارع ومحطات القطار والمترو يحملون معهم الكتب لقرائتها في الوقت المناسب لهم .

وتوجد في المكتبات طوابق  خاصة بالأطفال وكتب توضح كيف تعامل الأطفال مع كبار السن في المواقف المختلفة , كى ينشأ الطفل نشأة سليمة يمكنه من خلالها التعامل مع مختلف الشخصيات .

امثلة جيدة واقتراحات لكتب وروايات “:

في اطار القراءة سنعرض عدد من الاقتراحات لكتب وروايات تفيد القارئ ..

  • روايات الرائع نجيب محفوظ , يوسف زيدان , احسان عبد القدوس
  • روايات اجاثا كريستي , وكتب واشعار محمود درويش
  • كتب واشعار نزار قباني
  • سبعون .. لميخائيل نعيمة
  • كتب ديستوفيسكي الرائعة من اشهرها ” الجريمة والعقاب “
  •  مؤلفات باولو كويلو .
  • كليلة ودمنة لابن المقفع .
  • التداوى بالاعشاب .
  • التعامل مع مختلف الشخصيات .
  • فن التحدث امام الجمهور .
  • اهتم بذاتك .
  • العادات السبع للناس الأكثر فاعلية .
  • قصة الحضارة بجميع اجزائها ..
  • فجر الضمير
  • وصف مصر
  • كتب ومؤلفات د. زغلول النجار .
  • الف ليلة وليلة .
  • قصص ومؤلفات وليم شكسبير .
  • تربية الأطفال تربية سليمة .

كيف يمكننا تربية الأطفال علي القراءة ” :

مما لا شك فيه ان تعليم الأطفال منذ الصغر علي عادة سواء ايجابية او سلبية تؤثر تأثير كبيرا في سلوك الطفل .. فكما يقال في العبارة الشهيرة ” التعليم في الصغر كالنقش علي الحجر ”

فعندما تعودين طفلك علي القراءة ولو مرة واحدة فقط في الأسبوع سوف ينشأ الطفل نشأه سليمة حتى يتأقلم الي ان يصبح كبير السن علي عادة القراءة .

ومن الجدير بالذكر أيضا ان العادات الإيجابية لا نعلمها للطفل بالاجبار فيجب عدم اجبار الطفل علي قراءة شيء لا يريد قراءته او قراءة كتاب اكبر من عمره ..

حتى لا يحدث خلل ما في سلوك الطفل فيكبر كارهاً عادة القراءة التي كان يفعلها بالاجبار .

فيجب ان نحترم اراء أبنائنا حتى وان كانوا أطفالنا صغاراً , ونبدء بتعليمهم عادة القراءة بالتدريج وباختيار الكتب المناسبة لعمره , ككتب القصص المصورة المسلية التي يحبها جميع الأطفال وقصص الشخصيات الكرتونية والحواديت , حتى يتعلق الطفل بالقراءة ويتدرج فيها بحسب عمره ..

وفي كل مرحلة عمرية للطفل نأتي بالكتب المفيدة المناسبة لعمره .. كي تتطور معه هذه العادة بالتدريج المناسب لعمره ونضجه .

واذا رفض الطفل عادة القراءة فلا يفضل ابدا اجباره علي شيء .. فيجب ابداء الحرية الكافية له لاختيار عاداته .. ونحاول بان نعرف العادات والمواهب الأخرى التي لديه ونساعده في تنميتها .

القراءة السريعة ” :

تعتبر القراءة السريعة من مرحلة من مراحل القراءة المتقدمة .. فلا يمكن لقارئ مبتدئ ان يتقنها .. حتى يستطيع استيعاب ما كتب ..فدائما من يتقن هذه القراءة السريعة من يكون تعود علي القراءة منذ الصغر فاصبحت عنده عادة يومية سهلة وبسيطة كالمأكل والمشرب ووصل لدرجة الاحترافية بها   .

وتعتبر القراءة السريعة تدريب يقوم به الشخص حتى يتقن فن القراءة ..فهو تدريب علي عدد الكلمات التي يقرئها الشخص في الدقيقة الواحدة .

وليس البطء في القراءة يعنى عدم الفهم او سوء الفهم بل تختلف العقليات والشخصيات فالبعض يفضل القراءة السريعة والبعض الاخر يفضل القراءة البطيئة حسب الشخصيات .

وتقيم سرعة القراءة ” بعدد الكلمات \ الدقيقة تساوى عدد الكلمات في السطر ”

ويعد متوسط عدد الكلمات في الدقيقة الواحدة 200 كلمة او 300 ويمكن ان تزيد عن ذلك اذا كان القارئ محترف .

ولكن السؤال هنا كيف يتدرب القارئ العادي علي القراءة السريعة   :

  • أولا يجب تنمية مهارته في القراءة فلابد ان يكون قارئا قديما للكتب المختلفة بانواعها فلا يفضل ان يبدء بها مبتدئ .
  • اختيار المجال الذى يفضله والتدريب علي القراءة فيه بسرعات مختلفة ..
  • تشغيل العداد الالي لحساب الوقت .
  • القراءة بطريقة المسح .. وهى ان يقوم بتصفح الكتاب سريعا بدءا من العناوين وتمرير العين علي الاسطر والكلمات
  • عدم وقوف العين طويلا علي كلمات السطر
  • عدم تحريك الرأس مع حركة العين فيكتفي فقط بحركة العين مع الكلمات .
  • ويفضل أيضا ان تكون القراءة السريعة بعيدا عن الضوضاء حتى لا يشتت التركيز ويجعلك تقع في الأخطاء فالافضل ان تكون في مكان هادئ يساعد علي التركيز .
  • عدم تهجى الكلمات والاحرف والاكتفاء بالنظر لها فقط وتمرير العين عليها  فقط ..
  •  تنمية مفردات اللغة من خلال القراءة الكثيرة حتى تكون هذه المصطلحات سهلة عند  مرور العين عليها سريعا .
  • القراءة باستخدام اصبع السبابة علي كل سطر من بدايته حتى نهايته كي يسهل عليك التركيز علي السطر الذى تريد قراءته سريعا .
  • تقوية مهارات الاسترجاع وتقوية الذاكرة حتى تساعدك اثناء القراءة السريعة ..فتعمل علي ازدياد قدرة الاستيعاب عند محاولة تذكر كل المعلومات السابقة .
  • وضع علامات أساسية لمحاولة القراءة سريعا بنظام وترتيب .
  • الجلوس في وضع مستقيم اثناء القراءة السريعة مع ضرورة كتابة ملاحظات او استفهامات يمكن الرجوع اليها فيما بعد للاطلاع عليها .

كل هذه النصائح تساعد علي اجتياز مرحلة القراءة السريعة بسهولة .

فن القراءة “:

القراءة ليس فقط قراءة بضعة كلمات واسطر واستيعابها فقط .. بل هي فن في حد ذاته , فن يسمو بتفكير الانسان ويعمل علي تطوير قدراته …فالقارئ الحقيقي هو من يقوم بفعل القراءة في الواقع .

فالقراءة الواعية اهم من القراءة في حد ذاتها .. لان ان نقرأ لنستفيد لا نقرأ لنتتهى من سطور وكلمات فقط ..

فلابد أيضا ان يكون ذهن القارئ مرن فلا تؤخذ الكلمات بمعناها السطحي فلابد ان نتعمق في الكتابة والقراءة لمعرفة المضمون ..ومع ذلك لا نحاول الافراط في التفسير او البحث عن معانى للكلمات والجمل فهنا لا تكون قراءة علي الاطلاق .

فلا يجوز أيضا تجاهل المحتوى لنصي والقفز لمعرفة الخلاصة والنهاية للكتاب .

ولابد ان نعرف أيضا ان القارئ الجيد هو المستمع الجيد .. فلابد ان تنصت لافكار الكاتب في كتابه وإعادة التفكير في أفكاره .

وفي النهاية أتمنى ان أكون قد استعرضت الموضوع استعراضا جيدا.. وان  أكون عرضته من كل جوانبه ..فيجب الاهتمام بالقراءة وان تصبح عادة يومية لدينا اذا كنا نريد ان نكون من الدول المتحضرة التي تعرف جيدا كيف تستغل وقتها وكيف تتعامل مع الاخرين .. والله الموفق والمستعان .