حل حب الشباب في الوجه

حل حب الشباب في الوجه
admin hala طب وصحة
ويكي حياتي :

حل حب الشباب في الوجه

 

كل امرأة تريد الحصول على بشرة مثالية، وجلد لا تشوبه شائبة. حيث أن الجلد الواضح والجميل هو واحد من العناصر الرئيسية لجمال الشخص. الجلد الصحي يساعدك على الشعور بصورة أكثر جمالا كذلك.

نظام العناية بالبشرة:

 

نظام العناية بالبشرة وعادات نمط الحياة هي العوامل الرئيسية التي تنبئ بصحة بشرتك. بعض من العوامل الرئيسية التي تؤثر على نوعية والملمس الخاص بجلدك هو الإجهاد، وقلة النوم، وسوء التغذية، والتلوث، والضرر من أشعة الشمس فوق البنفسجية، والتدخين المفرط وشرب الكحول أيضا.

هناك الآلاف من منتجات العناية بالبشرة والجمال التي  تعطيك الجلد أكثر وضوحا وتوهجا. بدلا من الاعتماد على هذه المنتجات، يمكنك محاولة بعض العلاجات المنزلية البسيطة والسهلة لتحسين الصحة العامة ومظهر بشرتك.

مشكلة حب الشباب:

حب الشباب هو اضطراب يؤثر على الغدد الزيتية في الجلد وبصيلات الشعر. الثقوب الصغيرة في الجلد (المسام) تكون متصلة بالغدد النفطية تحت الجلد. هذه الغدد تفرز مادة دهنية تسمى الزهم. المسام المتصلة بالغدد بواسطة قناة تسمى بصيلات. داخل المسام، يحمل الزيت خلايا الجلد الميتة على سطح الجلد. ينمو الشعر الرقيق أيضا من خلال بصيلات ويخرج إلى الجلد.

في بعض الأحيان، والشعر، الزهم، وخلايا الجلد تتجمع معا في المكونات. البكتيريا في المكونات تسبب التورم.

يتم العثور على معظم البثور على الوجه والعنق والظهر والصدر والكتفين. حب الشباب عادة لا يشكل تهديدا صحيا خطير، ولكن يمكن أن يسبب ندبات.

نقاط يجب معرفتها عن حب الشباب:

 

الأطباء لا يعرفون ما يسبب حب الشباب، ولكن رعاية بشرتك يمكن أن تمنع تفشي الأمراض من أن تصبح أسوأ.

يمكن لأي شخص أن يصاب بمشكلة حب الشباب، على الرغم من أنها الأكثر شيوعا في المراهقين والشباب.

إن تغيرات الهرمون أثناء سن البلوغ، قبل فترة الدورة الشهرية للمرأة، أو بعد بدء أو إيقاف تحديد النسل، يمكن أن يسبب تفشي حب الشباب.

إذا كان لديك مشكلة حب الشباب الشديد، قد تحتاج إلى رؤية طبيب الأمراض الجلدية، وهو الطبيب المتخصص في علاج مشاكل الجلد.

تجنب الضغط أو الهرش في البثور للحد من خطر حدوث الندب في البشرة.

وهنا بعض العوامل التي لا تلعب عادة دورا في ظهور حب الشباب:

 

الغذاء: الآباء في كثير من الأحيان يقولوا لأبنائهم المراهقين بضرورة تجنب البيتزا والأطعمة الدهنية والمقلية، والطعام غير المرغوب فيه. في حين أن هذه الأطعمة قد لا تكون جيدة للصحة العامة، ولكنها لا تسبب حب الشباب أو تجعله أسوأ. على الرغم من أن بعض الدراسات الأخيرة تورطت في اتباع نظام غذائي عالي الكربوهيدرات والحليب والشوكولاتة النقية في ظهور حب الشباب المتفاقم، فإن هذه النتائج بعيدة جدا عن أن تكون ثابتة.

الأوساخ: العرق لا يسبب حب الشباب حيث يتم إنتاجه من قبل غدد منفصلة تماما في الجلد. من ناحية أخرى، الغسيل المفرط يمكن أن يعمل على جفاف وتهيج الجلد بشكل كبير.

الإجهاد: بعض الناس يشعرون بالضيق من قبل البثور التي ظهرت في بشرتهم وانها تستمر لفترة أطول. إلا أن الإجهاد لا يلعب دورا كبيرا في التسبب في حب الشباب.

في المرضى هناك بعض الأحيان، قد تكون العوامل التالية من العوامل المساهمة في ظهور مشكلة حب الشباب:

الوراثة: إذا كان أحد والديك مصابا بحب الشباب الشديد، فمن المرجح أن يكون حب الشباب أكثر صعوبة في السيطرة عليه.

الضغط: في بعض المرضى، الضغط وما شابه يمكن أن يؤدي إلى تفاقم مشكلة حب الشباب.

العقاقير: بعض الأدوية قد تسبب تفاقم مشكلة حب الشباب مثل تلك التي تحتوي على يوديد أو بروميدات أو عن طريق الفم أو حقن المنشطات أو المنشطات التي ياخذها مدربي كمال الاجسام أو الرياضيين في بعض الأحيان ).

الأدوية الأخرى التي يمكن أن تسبب أو تفاقم مشكلة حب الشباب هي الأدوية المضادة للالتهابات والليثيوم (إسكاليث، ليثوبيد).

المهن: في بعض الوظائف، التعرض للمنتجات الصناعية مثل زيوت القطع والالات قد تنتج حب الشباب.

مستحضرات التجميل: بعض مستحضرات التجميل ومنتجات العناية بالبشرة تقوم بسد مسام البشرة. من بين العديد من العلامات التجارية المتاحة من منتجات العناية بالبشرة، من المهم أن تقوم بقراءة قائمة المكونات وتعمل على اختيار تلك التي لديها المياه المدرجة الأولى أو الثانية إذا كان المرء يشعر بالقلق حول حب الشباب. هذه المنتجات “القائمة على الماء” عادة ما تكون أفضل لأولئك الذين يعانون من مشكلة حب الشباب.

نصائح للمساعدة في التخلص من حب الشباب:

 

  • الاعتدال والأنتظام هي أمور جيدة، ولكن ليس كل شخص يمكن أن ينام ثماني ساعات، وان يتناول ثلاث وجبات بشكل جيد، وان يشرب الكثير من الماء يوميا.

ومع ذلك، يمكن للمرء أن يسيطر على حب الشباب على الرغم من روتينه اليوم الذي يعيشة بشكل غير متوقع.

 

  • ربما نمط الحياة الأكثر فائدة بالنسبة للمرء أن يقوم به هو البدء في ضغط البثور. حيث أن اللعب مع البثور التي ظهرت، يجعل البثور تظهر بشكل أكثر سوءا.

 

  • الناس غالبا ما تشير إلى احمرار البثور والمعروفة باسم “الندب”، ولكن لحسن الحظ، فإنه عادة ما يكون غير دائم. انها مجرد علامة سوف تستغرق أشهر لتتلاشى إذا تركت وحدها.

يجب أن تقوم بالعناية بالبشرة من اجل تقليل احتمالية ظهور حب الشباب، حيث على الرغم من ما يمكن للمرء أن يقرأه في المجلات بخصوص البشرة فانه ليس هناك منتج سحري لأزالة حب الشباب نهائيا. ولكن الحل المثالى هو العناية بنظافة البشرة بشكل كبير من خلال.

منظفات معتدلة: يجب غسل الوجه مرة أو مرتين في اليوم من خلال منتجات التنظيف أو سائل معتدل (على سبيل المثال، دوف، نيوتروجينا،وهي كلها منتجات متوافرة لتنظيف البشرة) وبذلك سوف تبقي البشرة نظيفة وأقل حساسية وتهيجا.

التقشير من خلال المطهرات والأقنعة المختلفة: حيث أن هناك مجموعة متنوعة من المطهرات والأقنعة التي تعمل على تقشير طبقة الجلد الخارجية.

قد تحتوي هذه المنتجات على حمض الساليسيليك في تركيزه مما يجعله عامل تقشير خفيف جدا. هذه المنتجات تقوم بإزالة الطبقة الخارجية من الجلد وبالتالي تعمل على فتح المسام. المنتجات التي تحتوي على جليكوليك أو ألفا هيدروكسي والأحماض هي أيضا تعمل على تقشير الجلد بشكل لطيف.

حيث أن حب الشباب في الوجه هو أسهل من ناحية العلاج من حب الشباب في الجسم، ولكن لديه فرصة أكبر للعودة في شكل أكثر انتشارا. حيث أن الغبار وتلوث الهواء ومستحضرات التجميل والحلاقة كلها العوامل التي تعمل لصالح حب الشباب عن طريق تهيج الجلد أو انسداد المسام.

وعلاوة على ذلك، الغبار وتلوث الهواء أيضا تعمل على جلب البكتيريا، التي هي المسؤولة بشكل اكبر عن البثور. كلما انسداد المسام مع الزهم وخلايا الجلد الميتة، والبكتيريا تعمل على اغتنام الفرصة والبدء في ضرب في الجريب الدهني.

هناك أنواع مختلفة من حب الشباب وهي مشوهة للغاية، وعادة ما تكون مصحوبة بآثار نفسية.

وعادة ما تتميز بالخراجات العميقة، والتهابات حادة، وتلف شديد للجلد والتندب. الرؤوس السوداء عادة ما تكون واضحة وواسعة الانتشار. وغالبا ما يظهر على الوجه والصدر والظهر والفخذين والأذرع العليا والأرداف. وعادة ما يؤثر على الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 30 عاما.