أساليب و طرق التدريس الحديثة

أساليب و طرق التدريس الحديثة
admin hala الحياة و المجتمع
ويكي حياتي :

ليست هناك طريقة تدريس واحدة أفضل من غيرها، فإن طرق التدريس الحديثة متنوعة ومختلفة في مجتمعنا هذا فأساليب التدريس تعتبر من المكونات الاساسية في منهجنا حيث أن وزارة التربية والتعليم تعتبرها من الاهداف التعليمية ايضا, فيعتقدون ان هذه الوسيلة هو الذي يختاره كل مختص او المعلم وطريقته في اسلوب المعاملة أثناء فترة تدريسه للطالب, حيث تطوّرت طرق التدريس المختلفة من خلال تجارب وخبراتِ الآخرين، ومن اهم هذه الطرق التي يجب اتباعها تجاه كل طالب وهي على النحو التالي:

  • أن تكون الطريقة التي يتبعها كل معلم متلائمة مع نظام التربية وعلم النفس الحديثالتي تتماشى في المجتمع المصري ومع اهداف المادة الدراسية التي يقوم المعلم بتدريسها.
  • من خلال التعليم الإلكتروني والذي من خلاله يجب على المعلم ان يعطي الفرصة للطالب على الابداع والتمييز ومشاركته في المعلومة عن طريق شبكات الانترنت لأنّ التعليم الإلكتروني الذي يقوم بتنزيلِ محتوياتِ الدروس وذلك على شكل أشرطة سَمعيّة وفيديوهات كما ان البرامِج التعليميّة اعطت الفرصة للطالب القُدرةِ على الوصولِ إلى المعلومة في أيّ وقت وفي وأيّ مكان.
  • التعليم التعاوني فهذا النوع يعتبر من انواع التعليم الذي تقوم على اساس تجمع الطلاب على هيئة مجموعات صغيرة لكي يتفاعلون جميعا تفاعل ايجابي بشكل سليم بحيث يشعُر كل من الطلبة بمَسؤولية تعلمه تَعليم الآخرين معاوهذا الدافع مِن أجل تحقيق الأهدافِ المُشتركة, فهذا يعتبر من انواع التعليم المحفزة والتَحسين مِن قدراتِ الطالب التفكيريّة أيضا، فمن خلال هذه الفكرة سوف تبني علاقات إيجابيّة مَع الآخرين فبالتالي هذا النوع من انواع التدريسسوف تُعطي الثقة التامة للطالب وتنشط روح التعاون بين الطلبة.
  • طريقة أخرى من أسلوب التدريس وهو التدريب المهني والعملي لدي الطلبةفهذا النوع يعتبر من الانواع المنتشرة كثيرا في جميع المدارس والجامعات في كثير من التخصصات العلمية مما أدي ألى تدريب الطلاب بشكل عملي, فهذا يعتبر من الأوامر التي سوف تساعد جميع الطلبة على إدراكِ مُتطلبات الواقِع والقُدرةِ على الاستفادةِ منَ التعليم وتطبيقهُ على أرضِ الواقع دون عقد.
    اساليب التدريس
  • الاعتماد على ذهن الطالب فهذه طريقة حديثة ايضا من خلالها يقوم المعلم بفكرة وضع مسألة معينة او فكرة في محلّ النقد ثم يقومون جميع الطلاب المناقشة وعرض كل منهم أفكارهم ومقترحاتهم المتعلّقة بحلّ المسألة، فبعد ذلك يقوم المعلّم او المدرس بجمعِ جميع هذه الأفكار والمقترحات ثم يقم بمناقشتها مع الطلاب لإيجادِ الحل الأنسبِ والافضل من جميع الحلول، فهذا الأمر يعتبرعامل مميّز جداً لان من خلال هذه الفكرة أعطي لكل واحد من هذه الطلبة حريّةِ التفكير والتركيز على توليد أكبر قدر ممكن من الأفكار، فهذه الطريقة هدفهاتنمية عقول الطلاب ليصبح النقاشُ فيما بينهم حول فكرة وهذا الأمر هو قمّةِ نماء العقل.
  • أسلوب الزيارات الميدانية فهذا يعتبر من أهمّ الطرق الحديثة في تدريس المواد الاجتماعية وأكثرها فاعلية، حيث هذه الطريقةربطت بين المؤسسة التعليمية ومؤسسات المجتمع الأخرى كالمصانع وورش الأعمال المختلفة والأماكن الدينية والثقافية، وتنقل الطالب من بيئة الفصل الدراسي كبيئة ضيقة للتعلم إلى بيئة أوسع .
  • معرفة وإتقان الطالب المادة العلمية أو اكتساب المهارات، كما أنها تعني قدرة الفرد على ترجمة ما تعلمه في مواقف حياتية فعلية, وذلك بناءا على قدرته الذاتية على امتلاك المعرفة بعدة طرق مختلفةتهدف إلى حسن الأداء وتشغيل الذهن والفكر بعمق حتى تصبح المعرفة جزءا من سلوكه الحضاري.
  • الحقائب التعليمية تعتبر ايضا من الطرق الاساسية في نظام التدريس لدى الطلابفهي عبارة عن مجموعة منالنشاطات المكتوبة والتي تشمل بعض التطبيقات لهذه الأنشطة، وتقوم هذه الطريقة على أساس تنظيم برامج الدراسة في صورة مجموعة من النشاطات المكتوبة والتي تشمل الموضوعات والتطبيقات التي تعتبر النشاط مركزها كما ترتبط بها الحقائق والمفاهيم وألوان النشاط المختلفة التي يمارسها التلاميذ والمعلم وكل هذه النشاطات او التطبيقات تعرض للطالب عملي داخل الفصل من أجل ان يستفيدوا منها الطلاب.
  • طريقة اخر من طرق اساليب التدريس الحديثة وهي ما تسمى بـ Kellerفهذه الكلمة تعبر عن دراسة موجهة تعطى الدروس للطلبة على أشكال وحدات، فالوحدات هي إما وحدة خبرة وهي التي تقوم على ميول التلاميذ وحاجاتهم ومشكلاتهم التي تواجههم في الحياة دون إهمال للمادة الدراسية أو وحدة المادة التي تقوم على أساس المادة الدراسية التي تتناول بعض مجالات المعرفة, ولكي يتم تحقيق ذلك يجب تحقيقه داخل الفصل.
  • التعليم المبرمج فهذه الطريقة تعتبر بالنسبة للطالب تعليم ذاتي يسعى من أجلها إلى التعليم التي يضع فيهاعدة ضوابط على عملية التعلم، وذلك ايضا بالتحكم في مجالات الخبرة التعليمية وتحديدها بعناية فائقة وترتيب تتابعها في مهارة ودقة بحيث يقوم الطالب عن طريقها بتعليم نفسه بنفسه واكتشاف جميع أخطائه وتصحيحها حتى يتم التعلم ويصل المتعلم إلى المستوى المناسب من الأداء, وقبل أن يقوم الطالب في السعي وراء هذه الخطوات فإنه يجب عليه أولا باجتيازاختبار أخر بعد الانتهاء من هذا البرنامج حتى يتسنى له معرفة مدى تحقيقه لأهداف الدرس ومستوى أدائه لما حققه منها.
  • طريقة حل المشكلات فهي من طرق اساليب التدريس المنتشرةوالمفيدة تربويا حيث ان هذه الطريقة قد تنمى عددا من المهارات لدى جميع الطلاب، كما ان هذه الطريقة من أجل تنفيذها مع الطلاب فيجب تشكيل كل الطلبة على هيئة جماعات وأفراد ومن جميع المراحل مثلها مثل طريقة المشروع في الدول الاوروبية,فالهدف الاساسي وراء هذه الطريقة هو حل المشكلات التي تواجه الأفراد او الطلبة عن طريق تفتيت المشكلة إلى عناصرها المكونة لها فيتم دراسة كل عنصر على حدة.
  • امتلاك كل طالب مجموعة من المعرفة المتراكمة عن تلك المفاهيم والعمليات الحسابية والأدبية والعلوم الطبيعية أيضا.
  • التنشيط وتنمية القدرة على استخدام مصادر المعرفة الجديدة وبخاصة التقنية منها ليتمكن الطالب من التزويد بالمعلومات التي هو بحاجة إليها.
  • طريقة حل المشكلات للطلبة فهي طريقة غير مباشرة وتعتبر هذه الطريقة من اسلوب التدريس فيجب على المدرس او المعلم ان يسعى من أجل أن يتعرف على مشاكل الطلبة فيحاول المدرس او المعلم ان يقوم بتمثيلها ثم يدعو التلاميذ او الطلبة إلى المشاركة في دراسة هذه الآراء والمشكلات ووضع الحلول المناسبة لها.
الكلمات المفتاحية : #اساليب #التدريس #حديثة #طرق