طريقة تخزين البطاطس للتحمير

طريقة تخزين البطاطس للتحمير
admin hala تغذية
ويكي حياتي :

طريقة تخزين البطاطس للتحمير

تعتبر البطاطس من أنواع الخضروات التى تمتاز بسهولة طهوها مقارنة بغيرها من الأنواع الأخرى المتواجدة فى الأسواق المختلفة، ولذلك يقبل أعداد كبيرة من المواطنين على شرائها بصورة كبيرة، حيث يمكن إستخدامها لأغراض متعددة سواء للقلى أو الشوى أو الطبخ، فكافة هذه الأمور تعد طرقا واضحة لطهو البطاطس والتى يقوم كل شخصا بالإختيار من بينها بحسب ما يفضله ويراه مناسبا له.

ولعل أكثر الأنواع المحببة لدى قطاع كبير من الأشخاص بإختلاف الفئات العمرية هى البطاطس المقلية أو كما يطلق عليها البطاطس الشيبسى التى تعتبر الطعام المحبب لدى الكثييرين وبخاصة الأطفال، ومع كثرة الإقبال عليها، تحرص الكثير من السيدات وربات المنزل على تخزينها فى المنازل الخاصة بهم بحيث تكون متاحة لهم فى أى وقت ممكن ليقوموا بإستخدامها وطهوها بالشكل الذى يتناسب معهم.

وقد يجهل البعض من ربات البيوت الطريقة الصحيحة التى يجب الإلتزام بها والإعتماد عليها أثناء عملية التخزين بالشكل الذى يضمن فى النهاية الحصول على أفضل النتائج، بحيث تستمر البطاطس صالحة الإستخدام لفترات طويلة من الزمن، وفى هذه الحالة تقع السيدات فى الكثير من الأخطاء المحتملة والتى يلزم تجنبها، ومن خلال المقالة التالية نستعرض سويا الطريقة الصحيحة لحفظ تخزين البطاطس للتحمير.

طريقة تخزين البطاطس للتحمير

 

بخطوات سريعة وسهلة يمكن أن تضمن لكل سيدة الحفاظ على البطاطس وتخزينها لأطول فترة ممكنة لإستخدامها لأغراضا متعددة، سواء للتحمير أو الطبخ أو الشوى أو ما شابه ذلك، ويمكن تلخيص هذه الخطوات على النحو التالى:

أولا: يتم البدء فى تقشير البطاطس والتخلص من الطبقة الخارجية الخاصة بها والتى تحمل اللون المميز لها وهو اللون البنى، وهذا هو اللون الطبيعى لها، أما إذا تغير هذا اللون إلى لون أخر وتحديدا اللون الأخضر ففى هذه الحالة تشكل البطاطس بعض الأضرار والمخاطر على الصحة العامة للإنسان والتى تصل فى بعض الحالات إلى التسمم، ومن الممكن أن تتطور الأمور فيما بعد وتصل إلى حالات الوفاة، لذلك يجب التأكد من اللون الخاص بالقشرة الخارجية للبطاطس قبل الإقدام بتقشيرها.

ثانيا: يتم تقطيع البطاطس حسب الرغبة وعلى النحو الأكثر تناسبا مع كل شخصا، سواء أكانت صوابع أو مربعات أو حتى شرائح ، فلكل شخصا ذوقه وطريقته الخاصة به أثناء عملية التقطيع.

   ثالثا: بعد الإنتهاء من عملية تقطيع البطاطس يتم وضع إناء من الماء على النار ويتم الإنتظار لحين أن تغلى الماء، وعقب غليانها يتم وضع كمية مناسبة من الخل بما يعادل ربع كوب تقريبا، ومن ثم ترك الإناء بما يحمله من الماء والخل على النار حتى درجة الغليان.

رابعا : بعد غليان كلا من الماء والخل بفترة تصل إلى خمسة دقائق تقريبا، يتم وضع البطاطس التى سبق وتم تقطيعها فى هذا الإناء وتركها حتى تغلى ومن ثم إزالتها من الماء وتصفيتها منه وبعدها يتم غسلها بالماء الذى يأتى على درجة من البرودة لضمان توقف طهيها مثل المكرونة والتى يتم إتباع مثل هذه الخطوة الهامة معها لضمان الحصول على نتائج مذهلة، وحتى لا يتم طهوها بالشكل الغير مناسب.

خامسا: بعد تصفية البطاطس من الماء، يتم تركها لبضع من الوقت حتى تبرد، وبعد التأكد من أنها قد تخلصت من حرارتها وسخونتها، يأتى الدور على الخطوة الأخيرة والتى تتمثل فى وضعها فى أكياس شفافة غير ملونة ومن ثم وضعها فى الفريزر للإحتفاظ  بها وتخزينها.

ويمكن تخزينها داخل الفريزر لأطول فترة ممكنة إذا تم الإلتزام بالخطوات السابقة ، وبالتالى يمكن إستخدامها فى أى وقت ممكن حال الرغبة فى ذلك ، بحيث يتم إخراجها من الفريزر والبدء فى قليها، ومن الأفضل أن يتم غسلها بالماء الساخن بعد خروجها مباشرة للتخلص من الثلج المتراكم عليها، وبعد الإنتهاء من الغسيل يتم تصفيتها من الماء بصورة جيدة، ومن ثم يتم قليها فى الزيت المخصص للقلى أو طبخها وفقا للطريقة المفضلة لدى كل شخصا على حدة.

أهم الملاحظات أثناء عملية التخزين

تجنب ترك البطاطس فى الماء المغلى أكثر من الوقت والزمن المطلوب والذى يعادل خمسة دقائق فقط .

عدم الإنتظار لساعات طويلة قبل قلى البطاطس فى الزيت، بل يجب إخراجها من الفريزر وشطفها مباشرة وتصفيتها من الماء ومن ثم قليها فى الزيت مباشرة دون الإنتظار.

فاليوم باتت عملية حفظ البطاطس أسهل بكثير من الفترة الماضية، وكل سيدة بإمكانها أن تقوم بهذه العملية دون الحاجة إلى مجهود مضاعف أو وقتا طويلا يتم بذله، فقط بأبسط الطرق والوسائل يمكن الحصول على نتائج فعالة، وفى بعض الأحيان تقوم الكثير من السيدات بقلى البطاطس نصف قلية قبل البدء فى تخزينها فى الفريزر وفى هذه الحالة تشرب البطاطس كميات كبيرة من الزيوت وبالتالى لن تكون صحية على الإطلاق، لذلك يفضل تخزينها دون قليها.

وهناك العديد من الأسباب والدوافع التى تدفع الكثير من ربات المنزل لتخزين البطاطس، والتى يأتى فى مقدمتها أنها قد تكون فى بعض الأحوال ذات مذاق حلو (مسكرة)، وفى بعض الأحيان يرتفع السعر الخاص بها على نحو كبير قد يشكل عوائق أمام قدرة الكثير من الأشخاص على الشراء، وغير ذلك من الأسباب الأخرى الشائعة والمتعارف عليها.

أهم نصائح الشيفات لحفظ البطاطس للتحمير

هناك بعض النصائح التى يقدمها عددا من الشيفات والتى تتمثل فى مجموعة من الخطوات التى يجب الإلتزام بها والتى تتمثل فى الأتى:

يتم تقطيع البطاطس بالطريقة المعتادة والشائعة لدى الكثير من ربات المنزل والتى تأتى على شكل أصابع طولية للتحمير.

يتم طهيها فى الماء المغلى المملح، بمعنى أن يتم وضعها فى هذا الماء بحيث تصبح نصف ناضجة دون إكتمال عملية نضجها.

يتم تصفيتها من الماء بصورة جيدة بعد الفترة الزمنية اللازمة ومن ثم القيام بفردها على الصينية بحيث تأتى فى هيئة طبقة واحدة، ويتم تفرزيها حتى تتجمد ووضعها فى أكياس شفافة بحيث يتضمن كل كيس من هذه الأكياس الكمية والمقدار المحدد الذى يكفى للوجبة واحدة يقوم أفراد الأسرة بتناولها.

وعند الرغبة فى تحميرها وقليها، يتم إخراجها من الفريزر وقليها مباشرة فى الزيت الساخن ، أو رشها بكمية قليلة من الزيت ومن ثم وضعها فى صينية خبز مفرودة ويتم إدخالها فى الفرن على درجة الحرارة المناسبة والتى تأتى بما يعادل 425 فهرنهايت، ويتم تركها فى الفرن حتى تحمل اللون الذهبى المميز لها، وتستغرق هذه العملية فترة زمنية تتراوح ما بين خمسة عشر إلى عشرون دقيقة، وعقب إتمام نضجها وطهوها يتم تمليحها وتقديمها فى الطبق المخصص لها وتناولها وهى ساخنة للإستمتاع بمذاقها الرائع.

فكل سيدة لها طريقتها المفضلة فى الطهو والتى تختلف من واحدة لأخرى وفى المقابل يأتى المذاق الرائع الذى تتمتع به البطاطس والذى يعشقه الكثير من الأشخاص، كما أنها تحقق المزيد من الفوائد الصحية، فتناولها له أهمية كبيرة على الصحة العامة للإنسان لما يتوافر بها من العديد من الفيتامينات والأملاح والمعادن وغيرها من العناصر الغذائية الأخرى التى تقى الجسم شرور الإصابة بالأمراض المختلفة.