كيف اجعل قلبي قوي لا يخاف

كيف اجعل قلبي قوي لا يخاف
admin hala الحياة و المجتمع
ويكي حياتي :

كيف اجعل قلبي قوي لا يخاف

 نتعرف اليوم من خلال هذا المقال عن كيف اجعل قلبي قوي لا يخاف ونتعرف عن معني الخوف كما يلي :

الخوف

الخوف يعتبر من أصعب والكثير من المواقف التي توافقه الإنسان وهي التي تؤدي إلي زيادة في نبضات قلبه وتسبب له اضطرابات في القلب وتسبب التعرف ومما تؤدي إلي تصرفات غريبة ومبهمة وردود فعل لن يفهمها حتى الإنسان فالخوف هو يولد عند الإنسان عند شعوره بالخوف من شي معين أي أن الخوف هو شعور مزعج وقوي اتجاه بعض من المواقف التي تعرف بالخطر وفي تلك الحالتين ينقسم إلي نوعين أما أن يكون واقعي أو أما أن يكون غير واقعي أي أن الخوف ينقسم إلي مرحلتين كما أن يعتبر هو العدو الأكبر لدي الإنسان وهو يكون سبب كبير في الفشل والمرض وأيضا سبب في العلاقات الإنسانية ويكون بعض المخاوف التي من الممكن التعرض لها مثل الخوف من الماضي والمستقبل والشيخوخة والخوف من الموت الخوف هو فكرة تسيطر علي العقل الباطن وتؤثر علي الإنسان في أفكاره وحياته

 أنواع الخوف

كما أوضح أن الخوف ينقسم إلي نوعين وهو خوف واقعي وخوف غير وقعي

  • نتعرف أولا علي الخوف الواقعي :هو الإحساس الذي ينشا نتيجة نوع من أنواع الخطر التي تهدد حياة الإنسان سواء كانت حياة وسلامة أطفاله أو عائلته
  • أما النوع الثاني من الخوف وهو الخوف غير الواقعي : وهذا النوع ما يطلق عليه خوف مرضي أو رهاب وهو يكون ليس نتيجة خطر ويكون عن خطر غير طبيعي أي مثل الخوف من الظلام أو الأماكن الظلمة أو المرتفعات

ßمعرفة كيف التخلص من الخوف وجعل القلب قوي

  • يجب عند المحاولة من التخلص من الخوف وجعل القلب أكثر قوة وإبعاده عن التفكير بالخوف هو من خلال فصل الشعور عن الموقف أي حسب الموقف التي تتعرض به من خوف يجب عدم الشعور أثناء الموقف وذلك مما تستطيع أن تضع مسافة بين الموقف وبين الشعور بالخوف
  • يجب أيضا للتخلص من الخوف عملية تقيم للموقف وتقيم حجمه ومن ثم إعطاء الموقف حجمه الطبيعي في الشعور وليس التكبير من الأمر وإعطاءه اكبر من حجمه
  • أيضا للتخلص من الخوف يجب تحديد مدي حقيقة الأمر من الخوف أي ما يعني إذا كان الأمر والشعور مبالغ في الموقف أم هو طبيعي
  • أيضا من خطوات التخلص من الخوف وجعل القلب قوي هو أن تعمل علي تقبل الأمر والاعتراف به وذلك للتعامل مع الموقف بتوازنه من الرد الطبيعي
  • عند تلقي أو تتعرض إلي موقف يجب عليك أن تقوم بان تغمض عيناك لمدة دقيقة ومع اخذ نفس عميق وذلك حتى لا تتعرض لرد فعلة كبيرة أو خوف شديد وذلك يعمل علي مساعدتك في تهدئه نبضات القلب ويعمل علي دقة تركيزك
  • أيضا عند حدوث أي موقف يؤدي إلي الخوف تجنبه بان لا تقوم بتحريك أطرافك بشكل عشوائي وتجنب تلك الحركات بقدر الإمكان
  • أو أيضا تقوم بعملية رفع صوتك وذلك حتى يساعدك علي التخلص عن طريق تأثير هرمون الأدرينالين وهو الذي يعمل علي تحفيز الانفعال للتخرج من مرحلة الخوف

أما بالنسبة إلي انتهاء والتخلص من الخوف بالقلب القوي وذلك عن طريق :

  • لتقوية القلب والابتعاد عن الخوف يجب الثقة بالنفس أولا للتغلب علي مرحلة الخوف
  • وأيضا عملية تنمية القدرات العقلية تعمل بشكل كبير علي التخلص من الخوف واستبداله بالقوة
  • مرحلة زيادة نسبة الثقة بالنفس وهي التي تعمل علي عدم الانهزام أمام موقف أو غيرها من مواقف الخوف
  • من بعض الحلول هو التظاهر بأنك قوي وانك لن تتأثر أو تخاف من الموقف وانك تستطيع التغلب عليه
  • من الممكن أيضا القيام العمل بينك وبين نفسك والمحاولة علي تغلب الأمر والتمرن عليه دون معرفة احد حتى لا تتأثر من اندهاشهم بتصرفاتك ومن التمرين من تلك الحركة من الممكن الحصول علي تغيرات واستكشاف أشياء مذهلة تساعدك بان تتحلي بالجرأة والقوة وبالتخلص من الخوف وممكن باحتمال بعد ذلك أن تقوم بالاقتناع بالفعل والتغلب بشكل طبيعي في حياتك اليومية
  • ممكن أيضا عند حدوث بعض المواقف التي تشمل الخوف أن تقوم بتردد جملة لكي تشجع نفسك علي عدم الخوف وان تقوي من نفسك ومن أمثلة تلك الجمل أن تقول أنا قوي ولن ابقي مختبئ خلف ستائر الخوف أو أنا قوي وسوف أتغلب عن الخوف
  • عدم النظر لنفسك بعين الضعف مما يكسر عظيمتك ويقلق من قوتك ويؤثر عليك بشكل اكبر
  • قوم بالتحرك وراء تقدير نفسك وذاتك وقدرتك علي التغلب لمعرفة قوة نفسك
  • عليك التفكير والتذكرة دائما بان يوجد فرق بان تكون قوي القلب أو تكون انتحاريا وذلك للتغلب علي الضعف
  • عدم إهمال نفسك بالتفكير بالخوف وإلقاء نفسك إلي التهلكة وتذكر دائما أن الله تعالي قد أعطاك ومنحك بقدرات خيالية وكبيرة التي يمكنك من خلالها تخطي الخوف والمصاعب وجميع الأزمات وتمتع دائما بالإيمان ومعرفة أن الله وحده هو قادر علي أن ينفعك أو ينجيك من المخاطر وأيضا دائما تقوم بتحصين نفسك بالقران الكريم للتمتع بالثقة والراحة واجعل ثقتك وتوكل علي الله دائما دون الخوف أو أي قلق ولكن بالثقة في الله وفي نفسك وقدراتك الذي منحك الله تعالي بها

ومما سبق أوضحنا وتعرف أن الخوف وانه يعتبر اخطر الأحاسيس التي تتسلل وتتصاعد إلي القلب وهو ما يؤدي إلي زيادة الشعور بالخوف وهو يعتبر من أكثر الأحاسيس والشعور إزعاجا للإنسان  وذلك مما يؤدي عند الإحساس بهذا الشعور من اضطرابات في حياة الإنسان والمشاكل التي تواجه من خلال شعور وإحساس غير وقعي حيث أن الخوف يعمل علي تدمير حياة الإنسان بشكل كبير ومما يؤدي إلي ابتعاده عن كل لحظة وعن كل لذة وكل متعة أو نشاط أو أي شي في حياة الإنسان مما يسبب عدم الاستمتاع به وذلك بسبب خوف الإنسان من هذا الأمر وعدم تغلبه عليه  ولكن يجب أن يكون الخوف في حجمه الطبيعي حسب الموقف الذي يتم التعرض له حتى لا يسبب أي إحساس من الخوف في مواقف لا تؤدي إلي الخوف

ومما يوضح ويؤكد من علامات ظهور مرحلة الخوف عند الإنسان فهو يكون متعدد العلامات أما أن يكون بظهور القلق والتوتر أو الشعور بهم وأيضا مما يؤدي إلي فقدان الشهية إلي الطعام ويؤدي إلي الجفاف الشديد في الحلق وأيضا التعب وفي بعض الأحيان ربما يكون تعب غير مبرر والتعرق وتحريك الأطراف والعديد من العلامات

لذلك يجب التمكن من التخلص من الخوف نهائيا أو تقدير الموقف بنسبة القلق المطلوبة وذلك عن طرق عديد تم تناوله من قبل خلال هذا المقال ولكن مع التوضيح يجب التخلص من الخوف بأي طريقة كانت وذلك للتغلب علي الخوف والاستمتاع بقلب قوي يتحمل المواقف ويصبح قلب قوي بدون خوف .

الكلمات المفتاحية : #الايمان #زيادة الايمان #طريق الله