عامل قوي لنجاح مشاريع دراسة الجدوي

عامل قوي لنجاح مشاريع دراسة الجدوي
admin hala معلومة جديدة
ويكي حياتي :

عامل قوي لنجاح مشاريع دراسة الجدوي

 

تعرف دراسة الجدوى علي إنها مجموعة الدراسات العلمية ( اختبارات _تقديرات ) والتي يتم إعدادها بدقة

لتقرير مدي صلاحية الاستثمار في مشروع معين وتفضيله عن أوجه  أخري للاستثمار

                          

 التي يقوم بها صاحب فكرة مشروع جديد للتمكين من تطبيق المشروع ونجاحه

دراسة  الجدوى توضح الاستثمارات المطلوبة

والعائد المتوقع والمؤثرات الخارجية علي المشروع.مثل قوانين الدولة  و المنافسة والتطور التقني والفني

 

وهي ما تعرف بأنها أسلوب علمي لتقدير احتمالات نجاح فكرة استثمارية قبل التنفيذ الفعلي وذلك في ضوء قدرة المشروع أو الفكرة الاستثمارية علي تحقيق أهداف معينة للمستثمر و بالتالي فان دراسة الجدوى الاقتصادية تعد أداة عملية تجنب المشروع المخاطر وتحمل الخسائر حيث يسبق الدراسة عمليات التشغيل .

وعلية فدراسة الجدوى الاقتصادية هي الوسيلة التي يتم بناء عليها اتخاذ قرار الاستثمار الذي يحقق الأهداف المنشودة

 

رغم تعدد المفاهيم إلا انه يمكن تعريف دراسة الجدوى بأنها : (كل الدراسات التي تتعلق بالفرصة الاستثمارية في مراحلها المختلفة منذ إن كانت فكرة حتى  الوصول إلي القرار النهائي بقبول الفكرة باعتبارها مبررة اقتصاديا أو رفض هذه الفكرة غير المبررة اقتصاديا ).

وبناء علي  التعريفات السابقة :

يمكن الوصول إلي أن دراسة الجدوى تتضمن كافة الدراسات ( القانونية والتسويقية والمالية والاقتصادية ) التي تساعد متخذي القرار الاستثماري في اتخاذ قراره بما يحقق أهدافه .

وهنا فان دراسة الجدوى تشمل مفهوما واسعا والذي في إطاره تتحقق الربحية علي المستوي الفردي (الربحية التجارية أو تحقيق أقصي عائد ممكن للموارد المتاحة ) أو الربحية علي المستوي القومي

                         

أي ما يعني أن دراسة الجدوى الاقتصادية أنها عبارة عن عملية جمع معلومات عن مشروع مقترح ومن ثم تحليله لمعرفة إمكانية تنفيذ وتقليل هذا المشروع وربحية المشروع والمخاطر التي ممكن يتعرض لها

 

في البداية لا بد أن يتضح لنا ما هو الهدف الأساسي الذي تهدف إليه دراسة الجدوى :

 

تهدف دراسة الجدوى إلي ترشيد القرار الاستثماري بوجوب قيام المشروع الاقتصادي علي دعائم الصلاحية الاقتصادية والفنية

وبمعني أخر تهتم هذه الدراسات بمدي جدوى إنشاء المشروع المقترح قبل تنفيذه بطريقة عملية

فالقرار الاستثماري الرشيد لابد إن تسبقه دراسات توضح فيه تصريف إنتاج المشروع وإمكانية تنمية هذا السوق وأيضا توافر الخامات والأيدي العاملة والبنية الأساسية اللازمة

بالإضافة إلي توافر مصادر التمويل بالقدر الكاف وفي الوقت المناسب

 

وتهدف دراسة الجدوى بشكل أساسي إلي فهم وتحليل ثلاثة أنواع أو أشكال رئيسية من الجدوى:

 

  • الجدوى التقنية :

تحدد الجدوى التقنية احتمالات تنفيذ المشروع ضمن الإمكانيات التقنية (الفنية ) المتاحة وتبين العوائق المتوقعة المرتبطة بالجوانب الفنية

 

  • الجدوى العملية :

تتمثل في تقيم قدرة المشروع علي مواجهة قدرة المشروع المتوقعة التي ستواجهه ومدي قدرة المشروع علي استغلال الفرص المتاحة لتحقيق كفاءة تشغليلة اكبر

إضافة إلي دراسة مدي مواءمة المشروع للبيئة الاستثمارية المحيطة به

  • الجدوى الاقتصادية :

تسلط هذه الجدوى علي العوائد المتوقعة للمشروع مقابل التكاليف المحتملة له وتساعد في تحديد ما إذا كان المشروع منطقيا بالنظر إلي عوائد مقارنة بتكاليفه

 

أهمية دراسة الجدوى الاقتصادية :

  • تعتبر دراسة الجدوى الاقتصادية من أهم الأدوات التي يستعين بها متخذ القرار الاقتصادي علي مستوي المشروع الخاص وعلي المستوي القومي
  • المساعدة في الوصول إلي أفضل تخصيص ممكن للموارد الاقتصادية التي تتصف بالندرة النسبية
  • ولهذا فان دراسات الجدوى لها أهمية قصوى في الدولة النامية حيث الموارد محدودة مما يتطلب تحديد أولويات للمشروعات التي تفيد الاقتصاد القومي
  • توضح دراسات الجدوى الاقتصادية العوائد المتوقعة مقارنة بالتكاليف المتوقعة من الاستثمار طوال عمر المشروع الافتراضي
  • تعرف دراسة الجدوى الاقتصادية منظومة كاملة عن بيانات المشروع علي اتخاذ القرار الاستثماري المناسب
  • تضع دراسة الجدوى الاقتصادية خطة أو برنامجا لتنفيذ المشروع وتحديد أسلوب إدارة المشروع وتحقيق التفاعل بين عناصر التشغيل والتمويل والتسويق
  • تجعل دراسة الجدوى عملية اتخاذ القرارات الاستثمارية عملية متكاملة الإبعاد وتأخذ في الاعتبار جميع العوامل التي يمكن ان تؤثر علي أداء المشروع مما يجعل حساب المخاطر المتوقعة عملية دقيقة وبأقل درجة ممكنة من عدم التأكيد
  • تساعد دراسة الجدوى علي التعرف علي المتغيرات الاقتصادية والسياسية والقانونية المتوقع حدوثها خلال عمر المشروع الافتراضي
  • يعتبر توفير الموارد المالية من أهم المسائل لضمان قيام ونجاح المشروع
  • وتساعد الدراسة المستمرة في معرفة احتياجات المشروع من الموارد المالية وتوقيعها
  • تساعد الدراسة في وضع الخطط والبرامج الخاصة بمراحل الإعداد والتنفيذ والمتابعة
  • كما تساعد أيضا في إعداد برامج توفير المعدلات والآلات والمباني والعمالة والتدريب وتخطيط الإنتاج

 

 

من أهداف الدراسة التسويقية ما يلي:

 

تقدير حجم الطلب المتوقع على منتجات المشروع و معدلات نموه وحجم السوق المرتقبة و الشريحة ( نصيب المشروع  – هيكل ونوع السوق ودرجة المنافسة وتقسيمات السوق نمط  الأسعار واتجاهاتها تحديد الفرص التسويقية –  تحديد وتخطيط الحملات الإعلانية )

-الدراسة الفنية للمشروع : على ضوء الدراسة التسويقية تتحدد معالم الدراسة الفنية للمشروع وتتناول الجوانب التالية :

الدراسة الهندسية للمشروع :

دراسة العملية الإنتاجية وتحديد المساحات المطلوبة 

  • تحديد احتياجات المشروع من الآلات والمعدات
  •  تحديد احتياجات المشروع من الخامات والمستلزمات
  • تقدير احتياجات المشروع من الطاقة
  • تقدير احتياجات المشروع من الأثاث ووسائل النقل
  • تقدير احتياجات المشروع من العمالة المباشرة والاحتياجات الإشرافية والإدارية وهيكل تنظيمها
  • تقدير تكاليف المشروع :

تركز دراسة تكاليف المشروع على إعداد القوائم المالية التي تمكن من تقدير الاحتياجات المالية

وتتضمن دراسة تكاليف المشروع

-تقدير التكاليف الاستثمارية للمشروع

تقدير تكاليف التشغيل لسنة القياس

– دراسة العملية الإنتاجية وتحديد المساحات المطلوبة

تحديد احتياجات المشروع من الخامات والمستلزمات

تحديد احتياجات المشروع من الآلات والمعدات

 –تقدير احتياجات المشروع من الطاقة

 –تقدير احتياجات المشروع من الأثاث ووسائل النقل

تقدير احتياجات المشروع من العمالة المباشرة والاحتياجات الإشرافية والإدارية وهيكل تنظيمها.

 دراسة الجدوى المالية للمشروع :

  • تركز دراسة الجدوى المالية في تحليلاتها على مستوى المشروع كوحدة مستقلة من و جهة نظر المستثمرين
  • تهتم بقياس الآثار المباشرة للمشروع دون إن تمتد لقياس الآثار غير المباشرة والتي تمس جوانب مختلفة من الحياة الاقتصادية والاجتماعية

يتم قياس الجدوى المالية في صورة تحليل رقمي يعتمد على البيانات التي يتم إعداد معظمها خلال المرحلة الأولي للدراسة.

 

دراسات الجدوى :

 هي نوعين المبدئية للمشاريع الصغيرة بشكل اكبر والتفصيلية التي هي عبارة عن ست دراسات تاتي بعد المبدئية التي هي السابعة إذا كانت المبدئية ناجحة وتتضمن التفصيلية

  1. دراسة الجدوى البيئية
  2. دراسة الجدوى القانونية
  3. دراسة الجدوى التسويقية
  4. دراسة الجدوى الفنية
  5. دراسة الجدوى المالية
  6. دراسة الجدوى الاجتماعية والاقتصادية – مهمة للمشاريع سواء عند الإنشاء أو التوسع أو التطوير ويتخذ القرار بعدها بإنشاء المشروع أو لا للبنوك مهمة كذلك عند التأسيس والتطوير وفتح الفروع والتوسعة وكذلك في الاقراض للمشاريع يتم طلب دراسة جدوى للمشروع قبل اتخاذ قرار الاقراض أو الائتمان وكذلك في استثمار أموال البنك الفائضة في مشاريع يتم دراستها قبل اتخاذ القرار بالاستثمار