سرطان الأطفال

سرطان الأطفال
admin hala اقسام الاسرة
ويكي حياتي :

تنمو الخلايا يطرقة غير طبيعية كما يحدث في جميع أنواع السرطان وبالتالي تتغير في الحجم والشكل وتتجتهل الحدود التقليدية في الجسم وتدمر الخلايا المجاورة وتنتشر الي الأعضاء والانسجة الأخرى ببقية أجزاء الجسم،ولكي يزداد نمو الورم السرطاني فانة يستهلك المواد الغذائية الموجودة بالجسم،وبهذا السبب فان السرطان يستنفذ قوة الطفل ويدمر الأعضاء الداخلية والعظام كما انة يضعف مقاومة الطفل للامراض المختلفة.

ويحدث سرطان الأطفال في الولايات المتحدة الامريكية  بمعدل 14 لكل مائة الف طفل،واكثر الأنواع شيوعا بين الأطفال هي اللوكيميا وسرطان الجهاز الليمفاوي،وسرطان المخ،ويزيد حدوث سرطان العظام في مرحلة المراهقة،وتختلف مسببات سرطان الأطفال الي حد ما عن سرطان الكبار حيث تلعب الحالات الوراثية دورا اكبر في الأطفال .

علي سبيل المثال تزداد خطورة سرطان الأطفال في وجود متلازمة داون ،أيضا خطورة السرطان الثانوى قائمة عند تلقي الطفل علاجا من السرطان الاولي مثل العلاج الاشعاعي او الكيماوي،وتتشابة اعراض سرطان الأطفال مع كثير من الامراض مثل حدوث ارتفاع بدرجة الحرارة ،وتضخم بالغدد الليمفاوية،والاصابات المتكررة والانيميا ،ونزيف تحت الجلد ولذا فمن الصعب ان يكتشف الطبيب اعراض السرطان من اول زيارة.

childrens-cancer

من الطبيعي ان يتم تشخيص سرطان الأطفال بعد سلسلة من التحليلات الطبية ولكن متي تم تشخيص المرض ،فمن حق الطفل ان يتلقى افضا علاج في المكان المناسب ،ومن هذا المنطلق فاننا جميعا ان نساعد دائما في تطوير مستشفي 57357 ومعهد الأورام بجامعه القاهرة من اجل مستقبل افضل.

من الطبيعي ان يتاثر الطفل بالبيئه من حولة مثل جودة الهواء ونقاء المياة ونظافة الطعام زبيئه المنزل والمدرسة ومن المعلوم ان السموم البيئية لا تحدث اثار حادة فحسب ولكن يمتد الأثر ليسبب زيادة في خطورة ظهور مرض السرطان.

في بعض الأحيان قد تكون المشكلة البيئية من صنع الانسان مثل الطلاء بمواد تحتوي علي الرصاص ولكن قد تكون المشكلة البيئية طبيعية مثل سحابة من غاز الرادون،بينما يستمر العلماء في الجهود المضنية لاكتشاف السموم البيئية التي تؤثر علي صحة الطفل فان من واجب الإباء توفير افضل طرق الحماية والأمان للأطفال ،وقد يكون هذا اجراء بسيط مثل تركيب فلتر لترشيح المياة او إزالة الطلاء القديم من حواف الشبابيك .

تاثير الجينات له دور أساسي في إصابة الأطفال بالاورام السرطانية،تحدث متلازمة داوون عند وجود نسخة إضافية من الكروموسوم رقم 21 ليصبح العدد ثلاثة بدلا من اثنين وقد يكون السبب كبر سن الام عند ولادة الطفل،فاحتمال ولادة الطفل المنغولي يكون 1 الي 350 ،اذا كان عمر الام اكبر من 35 سنة و1 الي 100 اذا كان عمر الام اكبر من 40 سنة و1 الي 30 اذا كان عمر الام اكبر من 45 سنة.

ويزيد احتمال حدوث اللوكيميا عند الأطفال المنغوليين.

health-cancer

يوجد امثلة كثيرة علي سرطان الأطفال مثل اللوكيميا ،وهو سرطان كريات الدم البيضاء ،عندما يصاب الطفل باللوكيميا فان اعداد كبيرة من كريات الدم البيضاء تتكون بواسطة نخاع العظام ،يزدحم نخاع العظام بهذه الخلايا غير طبيعية ولذلك فانها تتسرب الي مجري الدم،هذه الخلايا الخبيثة لا تمارس وظيفتها الأساسية من حماية الجسم من الميكوبات والامراض.

وباستمرار نمو الورم السرطاني تتاثر بقية مكونات الدم مثل كريات الدم الحمراء والصفائح الدموية،اعراض هذا المرض تتمثل في شحوب الوجة بسبب الانيميا ،وسرعه النزف ،وكثرة العدوي والالتهابات ،وتظهر خلايا اللوكيميا أولا بنخاع العظام والدم ولكنها بعد ذلك تنتشر الي الغدد الليمفاوية والطحال والكبد والمخ والخصيتين.

وتنقسم اللوكيميا الي النوع الحاد ينمو بسرعه،والنوع المزمن أي يتنو بطء ،يصيب النوع الحاد الأطفال اكثر نت النوع المزمن،ويمكن تقسيم اللوكيميا أيضا الي اللوكيميا الحادة الليمفاوية واللوكيميا الحادة الغير ليمفاوية ،وذلك تبعا لاصابة الغدد الليمفاوية من ضمن انةاع كريات الدم البيضاء ولو دور كبير في المناعه،في الولايات المتحدة الامريكية تمثل اللوكيميا حوالي الربع من سرطان الأطفال.

الليمفوما:وهي سرطان الانسجة الليمفاوية،التي تشمل الغدد الليمفاوية، والطحال واللوز واللحمية ونخاع العظام والاوعية اللمفية ،وتنقسم الي الليمفوما الي مرض هودجكن والليمفوما الأخرى بدون مرض هودجكن ،ويعتبر الليمفوما هي ثالث نوع من حيث الشيوع يصيب الأطفال.

children-cancer

سرطان العظام :ينشا سرطان العظام من الخلايا الخاصة بتكوين ونمو العظام، وينبغي هنا التفرقة بين السرطان النتشر في العظام حيث ان السرطان الاولي يكون في مكان اخر من الجسم ويمتد الي العظام بينما سرطان العظان الذي ينشا في العظام وينتشر الي بقية أعضاء الجسم،ويصيب سرطان العظام الشباب بعد سن البلوغ،ويؤثر علي الذكور اكثر من الاناث ،كما انة يؤثر علي العظام بجانب الركبة بطريقة اكثر شيوعا كما انة يؤثر علي العظام بجانب الركبة بطريقة اكثر شيوعا من الأماكن الأخرى.

وتشمل عوامل الخطورة طول القامة والاصابة السابقة ببعض من أنواع السرطان مثل سرطان الشبكية،ولان التعرض للاشعاع يسبب الطفرة في المادة الوراثية فان الأطفال الذين تلقوا علاجا اشعاعيا سابقا يكونوا معرضين اكثر للإصابة بسرطان العظام.

واهم اعراض المرض الألم والتورم بالساق او الذراع ويؤثر المرض في العظام الطويلة بالجسم مثل العظام فوق او تحت الركبة او عظام الساعد،ويزيد الألم عند ممارسة الرياضة او ليلا،يظهر الورم في المكان المصاب بعد عدة أسابيع من بدء الألم من الممكن ان يصاب الطفل بعرج بدون سبب اذا اثر الورم علي عظام الساق ،ومن الشائع ان يسبب الورم هشاشة وكسرا بالعهظام وقد تكون هذه اول دلالة علي السرطان.

سرطان المخ:حوالي 20% من سرطان الأطفال يبدا في الجهاز العصبي المركزى الذي يتكون من المخ والحبل العصبي والاغشية المحيطة،و يرجع الزيادة عي معدل حدوث اورام الجهاز العصبي حديثا في الأطفال بسبب التحسن في وسائل التشخيص وبالتالي الاكتشاف المبكر للمرض،ويوجد أنواع عديدة من الأورام الخبيثة التي تصيب الجهاز العصبي يعتمد التشخيص علي مكان الورم وبدايتة والفحص الميكروسكوبي لنسيج الورم،يحدث هذا الورم في المولودين حديثا والأطفال الصغار ويمثل 20% من اورام الجهاز العصبي المركزى ،والمخيخ هو جزء من المخ مسئول عن التحكم في المشي والاتزان والتناسق الحركي ،ويحدث هذا الورم غالبا ما بين 5 الي 6 سنوات ويؤثر علي الذكور اكثر من الاناث،القيء من ضمن الاعراض الرئيسية لهذا الورم،وتحدث الاعراض التالية ولكنها اقل شيوعا من القيء ،الصداع والغثيان والرؤية المزدوجة واكثر ما ينير الانتباة لهذا الورم هو عدم الاتزان في مشي الطفل،ويتم تشخيص هذا الورم بواسطة جهاز الرنين النغناطيسي.

الكلمات المفتاحية : #Cancer #الاطفال #السرطان