هناك تعريفات كثيرة لمفهوم الحياة، وتختلف هذه التعريفات وتوضح معاني كثيرة تشير لها، وتدل عليها، كما نرى أن الحياة في مفهومها تشترك بأنها تشير لفترة حياة أي كائن حي منذ ولادته، وحتى وقت وفاته، وبذلك نجد أن مفاهيم الحياة كثيرة ومتعددة، وتدل الحياة على حال الكائن الحي الذي يعيشها وتوضح كافة ما يخصه من أمور يقوم بها أو أعمال يمارسها، وسوف نتعرف في هذه المقالة على تعريف مفهوم الحياة.

تعريف الحياة لغويا

  • الحياة هي ضد الموت في اللغة.
  • وتعد الحياة لغة هي عبارة عن البقاء، والنمو، والمنفعة التي تنتفع بها الكائنات الحية.
  • وفي الاصطلاح مفهوم الحياة هي عبارة عن صفات تتميز بها الكائنات الحية سواء النباتات أو الإنسان أو الحيوانات، وما يميز هذه الكائنات عن الجمادات.
  • حيث أن النمو والتغذية، والتناسل، والحركة وغيرها من الأفعال التي تميز الكائنات الحية عن الجمادات وتجعلها على قيد الحياة.

تعريفات متعددة للحياة

  • الحياة هي عباة عن الخصائص التي توضح حياة الكائنات الحية، وهذه الخصائص هي كالآتي:
  • التنظيم: وذلك معناه أن الحياة تتكون من عدد كبير من الخلايا، وليس من خلية واحدة.
  • الاستقلاب وذلك يعني استهلاك الطاقة من خلال تحويل مواد غير حية لمكونات حية.
  • النمو.
  • التلاؤم والتكيف.
  • المتوازنة وهذا معناه توازن وتنظيم البيئة الداخلية، وذلك لتأمين الاستقرار البيئي.

مفهوم الحياة المعاصرة

  • الحياة المعاصرة هي عبارة عن نمط للحياة التي يعيشها الناس.
  • وتعد الحياة نتاجًا هامًا يدل على تطور الإنسانية، كما يدل على تراكم المعارف على مر العصور والأزمنة.
  • ونجد أن الحياة في العصر الحالي تتسم بعدة سمات هامة، وقد نتجت هذه السمات عن التطور الذي حدث في الحياة، وأثر على الإنسان.

الحياة الاجتماعية

  • إن الإنسان بطبيعته كائن اجتماعي لا يستطيع أن يحيا بمفرده، ولذلك فإنه يقوم بالتآلف والاختلاط مع الأشخاص الموجودين حوله.
  • وبذلك نجد أن الحياة الاجتماعية هي جانب من جوانب الحياة التي لا غنى عنها وذلك لأن الناس في الحياة قد خُلقوا بدرجات متفاوتة، ولذلك فهم دائمًا في حاجة إلى بعضهم البعض.

ما الهدف من الحياة؟

  • لا بد أن الإنسان عندما يعيش حياته يتعرف على الهدف منها، والأسباب التي قد وجد من أجلها في الحياة.
  • ونجد أن هدف الحياة ودور الشخص فيها يختلف من شخص لآخر.
  • حيث أن الحياة تشتمل على المفاهيم الدينية، والمفاهيم الاجتماعية، والمفاهيم الوجودية.
  • ونجد أن الهدف من الحياة يكمن في التغلب على العقبات والمشكلات التي تقابله.
  • كما أن هدف الحياة أن الشخص يصبح أكثر مرونة، وأكثر حكمة بالإضافة إلى أنه يتعلم من الظروف والمواقف التي قد يمر بها.

معنى الحياة في الدين

  • إن الحياة من الناحية الدينية الإسلامية تقوم على أساس عبادة الله والإيمان به، وفعل الخيرات دائمًا، والقيام بالعمل الصالح.
  • وبذلك نجد أن الحياة في الدين هدفها الإساسي هو إرضاء الله عز وجل.

الجمال في الحياة

  • يعيش الناس حياتهم ويتعرضون فيها للكثير من المشاكل والعقبات، ويجب عليهم أن يبحثوا عن الجانب المضيء في حياتهم.
  • حيث نجد أن هؤلاء الجميع يجب عليه أن يبحث عن الجوانب المميزة في حياته، وذلك حتى يشعر بقيمة وجمال الحياة.
  • والإحساس بالرضا والبحث عن الجديد والمميز في الحياة يجعل الشخص يعيش حياة مملوءة بالسعادة والهدوء، والجمال.

وهكذا نجد أننا قد تعرفنا على مفاهيم الحياة بمعناها المختلف، والهدف من هذه الحياة، وأن علينا أن ننظر للجانب الإيجابي والمضيء في حياتنا وذلك حتى نعيش في هدوء وسلامة.