تتميز مدينة ستراسبوراغ بأنها خليط بين ألمانيا وفرنسا، وهذه المدينة تتميز بأن المنازل التي توجد بها تنقسم إلى قسمين، وهما كالآتي: الأجزاء التي توجد في أسفل المدينة تتميز بأنها منازل نموذجية ألمانية، وتشتمل على الكثير من الأطعمة الألمانية مثل: النقانق المخمرة، والكرنب، كما أن باقي المدينة يتأثر بدولة فرنسا، وبذلك نجد أن هذه المدينة خليطًا من فرنسا، ومن ألمانيا، وقد أشاع الألمان أن هذه المدينة غير تابعة لهم بل يجدوا أنها تابعة لفرنسا، كما نرى أن الفرنسيين يرون أن هذه المدينة غير تابعة لهم ولكنها تابعة لألمانيا، وفي الحقيقة نجد أن هذه المدينة خليط منهما، وسوف نتعرف في هذه المقالة على كل ما يخص مدينة ستراسبورغ.

اقتصاد مدينة ستراسبورغ

  • تختلف الموارد الاقتصادية التي تعتمد عليها هذه المدينة حيث نجد أن اقتصاد هذه المدينة يعتمد على أكثر من مورد، وهم كالآتي:
  • تهتم هذه المدينة بصناعات كثيرة ومتعددة، ومنها: الطحن، والدباغة، والأشغال المعدنية، بالإضافة إلى التخمير.
  • كما قامت هذه المدينة بالدخول في الصناعة بقوة في الخمسينات.
  • ونجد أن اقتصاد هذه المدينة في الوقت الحالي يشتمل على أمثلة متعددة ومجالات كثيرة، ومنها: البلاستيك، وصناعة الأدوية، والهندسة الميكانيكية والكهربائية.

المناخ الخاص بمدينة ستراسبورغ

  • هذا المناخ الخاص بالمدينة هو مناخ شبه قاري ويتأثر بالتأثير البحري، ونجد أن طبيعة مناخ هذه المدينة بالتفصيل هو كالآتي:
  • في الصيف نجد أن الصيف دافيء مشمس بشكل نسبي، بينما في الشتاء نجد أن الجو بارد.
  • يزيد معدل هطول المطر من منتصف الربيع، وحتى نهاية الصيف، ونجد أن إجمالي الأمطار التي تهطل على مدينة ستراسبورغ تصل إلى 631.4 ملم سنويًا.
  • ونجد أن هذه المدينة تعد من أكثر المدن تلوثًا، والسبب في ذلك وقوع وادي الراين الذي يعمل على سوء التهوية الطبيعية للمدينة، وذلك لأنه يحمي الرياح المهيمنة.

أهم المعالم السياحية في مدينة ستراسبورغ

  • تشتمل على كاتدرائية القوطية الجميلة، وهذه الكاتدرائية غير مكتملة.
  • كما أن هناك الكثير من المتاحف المتميزة قريبة من الكاتدرائية، ومن هذه المتاحف نجد الآتي:
  • قصر روهان، ومتحف الفن الحديث، والمتحف المجاور، ومتحف الفنون الزخرفية.
  • كما أن المنازل الموجودة في هذه المدينة تتميز بأنها منازل خشبية يعود تاريخ بنائها إلى القرنين السادس عشر، والقرن السابع عشر.
  • كما أن هناك منطقة الشاة والتي تشتمل على عدد من المقاهي الشهيرة، والمتاجر، ويمكن الوصول لهذه المنطقة سيرًا على الأقدام من منطقة ساحة الكاتدرائية.
  • يوجد أيضًا حي تاريخي يسمى حي جراندي، وهو حي موجود في ظل الكاتدرائية الشاهقة، ويشتمل هذا الحي على الأزقة الخلابة.
  • وبذلك يمكن لكثير من السياح أن يشاهدوا العديد من المعالم السياحية التي توجد في مدينة ستراسبورغ.

تاريخ مدينة ستراسبورغ

  • يعود تاريخ هذه المدينة إلى أنها كانت تحت حكم أساقفة ستراسبورغ في سنة 873 وبعد ذلك تم توطيد الحكم بشكل أكبر.
  • بينما المواطنين قاموا بالعنف ضد حكم الأساقفة، وبدأت معركة هاوسبرغن.
  • وبعد ذلك أصبحت مدينة سرتاسبورغ مدينة حرة إمبراطورية.
  • وقد أصبحت هذه المدينة الفرنسية حرة في سنة 1681.
  • بعد أن قام الألزاس بغزوها.
  • وبعد ذلك أصبحت مدينة ألمانية، وذلك بعد أن حدثت الحرب الفرنسية البروسية، وذلك حدث في سنة 1871.
  • كما أن مدينة ستراسبورغ كانت عبارة عن مقر للكثير من المؤسسات الأوروبية منذ سنة 1949، وقد شهدت أول لجنة للأحوال المدنية الدولية.
  • وتشتمل هذه المدينة على الكثير من الكنائس من العصور الوسطى.

ونجد أن مدينة ستراسبورغ تتأثر بدولة فرنسا بشكل كبير، على الرغم من الاختلاف بين كونها تابعة لدولة فرنسا أم تابعة لدولة ألمانيا.