هندسة تكنولوجيا النانو هي عبارة عن فرع من فرو عالهندسة يهتم بإنتاج المواد والأنظمة الجديدة على المقياس الجزيئي والذري، كما يهتم بفحص البنيات، واستخدام الخصائص التي تشتمل عليها، ويهدف هذا الفرع من فروع الهندسة إلى تعليم جميع الطلاب العلوم الأساسية وإتقانها في السنة الأولى، ثم تأتي السنة الثالثة فتبدأ دراسة الطلاب في التركيز نحو مجالات محددة من تكنولوجيا النانو وذلك مثل: إلكترونيات النانو، وبصريات النانو، وأنظمة النانو المختلفة، وإنشاءات النانو، ونجد أن تخصصات هذا الفرع من الهندسة يهتم بعلم النانو، وسوف تنعرف على كل ما يخص هذا العلم بشكل كبير في هذه المقالة.

محتوى دراسة هندسة تكنولوجيا النانو

  • يتم دراسة عدة تخصصات، وهي كالآتي:
  • الديناميكا الحرارية، والحركة الموجية، والبصريات، والجبر الخطي، ومقدمة في علم الحاسوب، والدوائر والالكترونيات، والعلوم الإنسانية والعلوم الاجتماعية، والفيزياء.
  • كما يتم دراسة ميكانيكا المواد، وميكانيكا السوائل، والتعرف على أساسيات الهندسة.
  • وبعد ذلك يتم دراسة تقنيات تصنيع النانو، والكهرومغناطيسية، وميكانيكا الكم التطبيقية.
  • والتعرف على تصميم الدوائر الالكترونية، وأساسيات هندسة نظام النانو، والعلوم والتكنولوجيا.
  • كما يتم معرفة فيزياء الحالة الصلبة، وعلم فوتونيات النانو، وعلم الأغشية والأسطح.
  • والتعرف على أجهزة الحالة الصلبة، وتصميم الدوائر المتكاملة، وتصميم وتحليل.
  • كما يتم دراسة هندسة التحليل الاقتصادي.

تخصص هندسة تكنولوجيا النانو

  • يمكن للطالب في آخر سنة أن يقوم بالاختيار بين التخصصات المختلفة، ومن هذه التخصصات نجد الآتي:
  • يمكن له التخصص في الكترونيات النانو: وذلك من خلال التعرف على الآتي: تصميم دوائر رقمية متكاملة، أو معرفة الخوارزميات، والتصميم الفيزيائي، أو التصميم من خلال مصفوفة قابل للبرمجة.
  • كما يمكن التخصص في فوتونات النانو: وذلك لمعرفة التفاعل بين المجال الكهرومغناطيسي وبين الالكترونات الحرة في المعادن، وما يحدث بينهما.
  • كما أنه من الممكن أن يتم التخصص في أنظمة النانو، وذلك من خلال معرفة تكنولوجيا النانو لخلايا الوقود، أو معرفة أجهزة الاستشعار الكيميائية، والبيولوجية الجزئية، أو معرفة المعالجة المتقدمة للأنظمة الالكتروميكانيكية النووية، أو الأنظمة الالكتروميكانيكية المصغرة.
  • كما يمكن التخصص في هندسة البناء من خلال استخدام هذه التكنولوجيا في هندسة البناء، أو القيام بالطلاء من خلال استخدام تقنية النانو.

مجالات العمل المتاحة لهندسة تكنولوجيا النانو

  • يمكن العمل في عدة مجالات متاحة لخريجي هندسة تكنولوجيا النانو، ومن هذه المجالات نجد الآتي:
  • يمكن أن يتدرب الطلاب في البداية في قاعات كبيرة للقيام بصناعة النانو في مصر.
  • ويمكن أيضًا القيام بالمشاركة في إنتاج البحوث المختلفة، وذلك يؤهلهم للعمل فور التخرج.
  • وبذلك نجد أن أمامهم العديد من المجالات التي يعملون بها، ومن هذه المجالات نجد الآتي:
  • أن يتم العمل في صناعة الطيران، أو في صناعة السيارات.
  • كما يمكن العمل في صناعة الأدوية.
  • ويمكن العمل في صناعة الإلكترونيات أو أشباه الموصلات.
  • ويمكن العمل في إنتاج الطاقة.
  • أو العمل في البحوث الأكاديمية.
  • ويمكن العمل في قطاع الرعاية الصحية، وما تشتمل عليه من علاج وتشخيص.
  • كما يمكن العمل في الأمن القومي، أو في الأمن العسكري.
  • ومن الممكن العمل في صناعة المعدات الرياضية.
  • أو العمل في صناعة الآلات الكبرى للقياس، وذلك مثل: الردار الإلكتروني الموجود في السيارات التي لها قيادة ذاتية.

فوائد تكنولوجيا النانو

  • لا بد أن تكنولوجيا هندسة النانو لها الكثير من التطبيقات والفوائد، وهي كالآتي:
  • تعمل هذه التكنولوجيا على التطور الكبير في الكثير من القطاعات الصناعية المتعددة، وذلك مثل: الطب، والغذاء، والأمن، والعلوم البيئية.
  • يعمل هذا الفرع من فروع الهندسة على حل الكثير من المشاكل منها:
  • يساعد في تحسين صحة الإنسان.
  • يساعد في الحصول على طاقة نظيفة ورخيصة.
  • يساعد العلماء في إيجاد فرص تساعدهم على كشف الكون من حولهم بصورة أكبر.