هندسة المعادن هي عبارة عن تخصص من التخصصات الهندسية الذي يهتم بشئون التعدين عمومًا، وكيفية استخراج المعادن، وما الطريقة المناسبة للكشف عن وجود المعادن، كما أنه من خلال هذه الدراسة نستطيع الكشف على المناطق التي تحتوي على مناجم معدنية متعددة، ومن أمثلة المعادن نجد الآتي: المعادن النفيسة كالفوسفات، والذهب، وهناك معادن أخرى مثل البترول، والنفط، والغاز الطبيعي، ونجد أن تعريف هندسة التعدين أن هذه الهندسة عبارة عن استخراج للمعادن التي توجد في المناجم باختلاف أنواعها، وأشكالها كما يتم استخدام آليات وتطبيقات متميزة ودقيقة بشكل كبير، ولذلك يجب على الشخص الذي يقوم بكل هذا أن يكون على دراسة ودراية كبيرة بالفعل بهذا التخصص ولذلك لا بد من دراسة أكاديمية وعملية طويلة ومتعمقة، وهذا ما يتم دراسته في قسم هندسة المعادن، والتي سنتعرف عليها بكل تفصيل في هذه المقاالة.

تخصصات هندسة المعادن

  • يقوم الطالب بدراسة عدة مقررات دراسية، ونجد أن هذه المقررات تركز بشكل كبير على المعادن، وكيفية استخراجها، والعمل على معرفة أماكنها.
  • كما أن هناك فروع جانبية في هذه الدراسة تقوم بالتركيز على هندسة الغاز، والنفط.
  • ونجد أن هذه الدراسة تتخصص في عدة مواد يتم دراستها، وهي كالآتي:
  • يتم دراسة علوم المساحة والجغرافيا.
  • كما يتم التعرف على علوم طبقات الأرض.
  • ويتم التعرف على ميكانيكا الصخور والتهوية.
  • كما يتم دراسة علوم المعادن والصخور.
  • ويتم دراسة العلوم الاقتصادية والمالية والإدارية التي تتعلق بالعمل في المناجم.
  • كما يتم التعرف على المباديء البيئية.
  • ودراسة الصحة والسلامة المهنية.
  • وبذلك نجد أن جميع المقررات قد تم إقرارها لمصلحة الطالب وتخصصه في هندسة المعادن بدرجة أكبر، وبذلك تجعله على مستوى أعلى ودرجة كبيرة في الكفاءة.

المجالات التي يمكن لخريج هندسة المعادن أن يعمل بها

  • هناك عدة مجالات يمكن لخريجي هندسة المعادن أن يعملوا بها، وتتميز هذه المجالات بأنها مبهرة ورائعة، ومن هذه المجالات نجد الآتي:
  • يمكن العمل في تخطيط وإدارة التطبيقات الهندسية التي تساعد في كيفية استخراج المعادن التي توجد في المناجم.
  • كما يمكن العمل مع جيولوجين وعلماء للأرض، وذلك للتنقيب عن المعادن في الأماكن المختلفة.
  • أو يمكن القيام بمراعاة الشروط البيئية.
  • كما يمكن تطبيق الخطوات التي تساعدنا في الوصول لأماكن المعادن المختلفة.
  • أو يمكن العمل في إدارة البحوث التي تساعد في رفع كفاءة الأمان في المناجم المتعددة.
  • أو العمل في التنسيق أو في الإسعافات الأولية.
  • كما يمكن لهم العمل في الكثير من المناصب الوظيفية التي يمكن لمهندس التعدين أن يعمل بها.

ماجستير هندسة التعدين

  • بعد التخرج من هندسة التعدين يمكن للطالب أن يقوم بعمل ماجستير، وذلك لكي يقوم بتزويد نفسه بالكثير من الدراسات التي تفيده بدرجة كبيرة في مجال عمله، حيث نجد أنه يستطيع العمل في الآتي:
  • يمكن له أن يعمل كمدير للمحاجر.
  • أو يعمل مهندس جيوتقني.
  • كما أنه من الممكن أن يعمل كمهندس للصخور.
  • أو مهندس لسلامة التعدين.
  • بالإضافة إلى أنه يستطيع الحصول على وظائف حكومية أو وظائف في مؤسسات تعليمية.

نرى أن هندسة التعدين تشتمل على الجيولوجيا، والهندسة الجيوتقنية، والمسح والمعادن، ومعالجة هذه المعادن كل هذا في دراسة واحدة، وبذلك يستطيع هؤلاء الطلاب أن يقوموا بالبحث عن التنقيب أو لإدارة الألغام، و ذلك يتطلب الحصول على شهادة هندسة التعدين كما يستطيع هذا المهندس أن يتعرف على الحفريات السطحية، ويتعرف ما هي طرق السلامة التي يجب أن نتبعها في حالات البحث والتنقيب؟، ويتعرف على ما يلوث التربة وذلك لكي يبتعد عنه.