الطاقة المائية هي عبارة عن طاقة هيدروليكية، وهي شكل من أشكال الطاقة التي يتم تحديدها من خلال حركة المياه المتساقطة بشكل مستمر، كما أن هذه الطاقة قابلة للتجديد، وتعد من أهم الطاقات التي قامت إمبراطورية روما باستخدامها منذ القدم، فقد كانت هذه الطاقة لها استغلال كبير في تشغيل المطاحن الدقيق، وأيضًا في كثير من الصناعات المتعددة، وسوف نتعرف في هذه المقالة على أهمية الطاقة المائية، وكيفية استخدامها، واستغلالها لصالح البيئة.

الإيجابيات المتعددة للطاقة المائية

نجد أن الطاقة المائية لها كثير من الإيجابيات ومن أمثلتها نجد الآتي: أن هذه الطاقة تتميز بأنها طاقة متجددة، وذلك معناه أنها لا تنتهي أبدًا، كما أنها متوفرة بشكل دائم، وبذلك يمكن استهلاكها، والحصول على كميات أخرى منها، بالإضافة إلى أن هذه الطاقة تتميز بتكلفتها القليلة إذا قارناها بأشكال الطاقة الأخرى، كما أنها لا تلوث البيئة، وبذلك فإنها تعد من الطاقات الصديقة للبيئة.

هل هناك سلبيات للطاقة المائية؟

هذا السؤال قد يراود البعض، وقد يرى بعض من الناس أن هذه الطاقة ليس لها سلبيات ولا عيوب نظرًا لكل هذه الإيجابيات، ولكن في الحقيقة نجد أن هذه الطاقة لها سلبيات مثلها مثل أي شئ له إيجابيات وله سلبيات، ومن سلبياتها نجد الآتي:

  • الخوف من تأثير هذه الطاقة وتسببها في حدوث الكوارث مثل: الفيضانات أو تدمير الغابات.
  • أن تترك هذه الطاقة أثر سلبي في النظام الأرضي حيث أن هناك محطات لتوليد الطاقة قد تتسبب في حدوث هزات أرضية تؤذي الكون.
  • كما أن هذه الطاقة من الممكن أن تدمر كثير من المناطق التي تصبح قريبة من مكان بناء السد، وبذلك تؤدي لهجر الكائنات الحية لهذا المكان.

هل هناك استخدامات هامة للطاقة المائية؟

نجد أن الطاقة المائية مفيدة بدرجة كبيرة، ويتم استخدامها في الكثير من الاستخدامات وذلك مثل الآتي:

  • من الممكن أن يتم استخدام الطاقة المائية في تشغيل الآلات، وتسيير المطاحن بالآلات المختلفة.
  • كما أنها تساعد في استخدام طاقة المد والجزر في توليد طاقة الكهروماء.
  • بالإضافة إلى إمكانية استخدام طاقة المياه في الأجهزة الميكانيكية، وفي المصاعد المنزلية، والرافعات البحرية.
  • كما أن هذه الطاقة تساعد بدرجة كبيرة في توليد الكهرباء، وذلك من خلال السدود، والمنشآت النهرية المصممة خصيصًا لتوليد الكهرباء.

معلومات متعددة عن الطاقة المائية

هناك عدة معلومات حول الطاقة المائية وهي أن هذه الطاقة يمكن أن تساعد في إنتاج الطاقة الكهرومائية، كما أنها توفر كميات كبيرة من الكهرباء يمكن لجميع البشر أن يستفيدوا منها، كما أن طاقة المياه قد يأتي عليها وقت وتصبح مصدرًا هامًا من مصادر توصيل الكهرباء للكثير من الدول، حيث أنها في سنة 2025 ميلاديًا من المتوقع أن تقوم بإمداد الكهرباء للدول الفقيرة بنسبة تصل إلى 2.4 مليون شخص، وبذلك نجد أن هذه الطاقة من أعظم الطاقات، ولذلك يجب أن نهتم بطاقة المياه، والمصادر المائية الموجودة، كما يجب أن نقوم بتوفير خدمات للري، وذلك حتى نسيطر على الفيضانات، ونجد أن كل هذه الاحتياطات والضروريات التي نقوم بها تحافظ على طاقة المياه لفترة طويلة، ونستطيع استهلاكها بكل الطرق.

استخدامات مختلفة ونصائح للحفاظ للطاقة المائية

يمكن استخدام الطاقة المائية في العديد من الاستخدامات حيث أنها تدخل في النواعير، والتي يتم استخدامها في تشغيل المطاحن، والآلات، كما أنها تدخل في توليد الطاقة الكهرومائية، وذلك من خلال المنشآت النهرية، والسدود، كما أنها تدخل في طاقة المد والجزر، بالإضافة إلى دخولها في طاقة الأمواج، كما يجب علينا أن نحافظ على الطاقة المائية، وذلك من خلال الاهتمام بالمياه، وعدم إلقاء المخلفات في البحار أو الأنهار، كما يجب الحذر من الإسراف في استهلاك المياه، وذلك لكي يتم استخدامها في أمور مفيدة.