الحجامة هي صورة من صور العلاج باستخدام الطب البديل، ويعود وجود هذه الطريقة للحضارات المصرية القديمة، وللحضارة الصنية، ونجد أن العلاج بالحجامة يشفي بدرجة كبيرة، ويزيل الانسدادات التي توجد في مسارات الطاقة، وذلك لأنه يحفز الجسم من خلال تدفق الطاقة الحيوية في الجسم كله، وتتم الحجامة في منطقة الظهر حيث أن هذه المنطقة تشتمل على خمسة خطوط يتم فيهم عمل الحجامة، كما أنها من الممكن أن يتم عملها في الساقين، أو اليدين، أو الرسغين، أو الكاحلين، وكان يتم استخدام الحجامة منذ قديم الزمن فنجد أن الحضارات المصرية على مر العصور قد لجأت لاستخدام الكتاب، وقد لاحظ الأطباء أن هناك كتاب طبي اسمه كتاب بردية إبيرس والذي يوضح كيفية قيام المصريين القدامى باستخدام الحجامة منذ أكثر من ألف سنة قبل الميلاد، ويتم استخدام الحجامة من خلال وضع الكؤوس على المنطقة التي يتم تحديدها في الجسم، وسوف نتعرف في هذه المقالة على كل ما يخص الحجامة.

أنواع الحجامة المتعددة

  • يوجد أكثر من نوع للحجامة، وتختلف هذه الأنواع وتتعدد على حسب الهدف من استخدامها في عملية العلاج، ومن هذه الأنواع نجد الآتي:
  • الحجامة الجافة.
  • الحجامة المنزلقة.
  • الحجامة الرطبة.

الحجامة الجافة

  • الحجامة الجافة: وهذه الحجامة هي الطريقة الكلاسيكية، ويتم استخدام هذه الطريقة من خلال الآتي: يتم وضع الكؤووس فوق المناطق التي تشتمل على آلام، وقد تكون هذه الكؤوس جافة، أو كؤوس بداخلها اشتعال.
  • ويتم ترك هذه الكؤوس على مناطق الألم لمدة تتراوح من خمس دقائق إلى تلت ساعة، وذلك بحسب حالة الشخص.
  • ومع تطور التكنولوجيا أصبحت هذه الكؤوس يتم تفريغها من خلال مضخة للشفط يدوية، ولا يحتاج الشخص المُعالج للحرارة في شيء.

الحجامة المنزلقة

  • تعمل هذه الحجامة على تدليك المريض وذلك من خلال استخدام زيت التدليك.
  • حيث يتم تدليك الجلد بواسطة الزيت، وذلك لأن هذا الزيت يعمل على انزلاق الكؤوس بسهولة.
  • ويتم استخدام الحجامة المنزلقة في علاج تشنجات العضلات، والآلام التي يشعر بها الشخص.

الحجامة الرطبة

  • وهذه الحجامة هي استخدام وخز الجلد من خلال الإبر.
  • حيث يتم وضع الكؤوس على مكان الوخز.
  • تعمل هذه الطريق من الحجامة على التخلص من السموم الداخلية الموجودة في الجسم.
  • كما يتم استخدامها في العمل على تبريد المناطق التي قد تصاب بالالتهاب.

ما هي فوائد الحجامة؟

  • نجد أن الحجامة لها العديد من الفوائد التي تميزها، ومن هذه الفوائد نجد الآتي:
  • تعمل الحجامة على استرخاء الشخص، وذلك لأن عملية الشفط التي يتم عملها باستخدام الكؤوس تقوم بإنشاء ضغط إيجابي على الأنسجة العميقة مما يجعل الشخص يشعر بالراحة والهدوء بدرجة كبيرة.
  • تعمل الحجامة على تعزيز الدورة الدموية، كما أنها تعمل على التخلص من الضغوط السلبية بدرجة كبيرة.
  • وتعمل أيضًا على التخلص من السموم التي توجد في الجسم.
  • وأيضًا تعزز الدورة الدموية.
  • كما أنها تعمل على القضاء على التوتر سواء كان عاطفي، أو توتر جسدي.
  • كما تعمل الحجامة على مرونة الجسم.
  • وتقلل من الالتهابات المختلفة.

ما الحالات التي تقوم الحجامة بعلاجها؟

  • هناك عدة حالات تعمل الحجامة على علاجها، ومن هذه الحالات نجد الآتي:
  • آلام الركبة، والآلام العضلية، وآلام الكتف، والرقبة.
  • والصداع سواء كان نصفي، أو صداع رأس.
  • حب الشباب، والحزام الناري.
  • بعض المشاكل الهضمية، أو الاضطرابات الرئوية، وذلك مثل: الربو، والسعال.
  • الشلل.
  • الإصابات الرياضية.
  • والانزلاق الغضروفي.

ما هي الحالات التي من الممنوع أن نقوم باستخدام الحجامة فيها؟

  • لا بد أن هناك حالات يمنع فيها أن نقوم باستخدام الحجامة، ومن هذه الحالات نجد الآتي:
  • الأطفال، وخصوصًا الذين هم لهم أعمار أقل من أربع سنوات.
  • كبار السن، وخصوصًا الذين يصبح جلدهم هش، وذلك لأن هؤلاء لا يستفيدون من العلاج بأي شكل.
  • الحائض، أو المرأة الحامل.