نجد أن مرض الشك من الأمراض التي قد تصيب الشخص، ولها العديد من الأسباب التي توضح أن الشخص مصاب بمرض الشك، ونجد أنه عبارة عن مرض الوسواس القهري، وهو الإصابة باضطرابات في الشخصية، ويعد من أنواع الاضطرابات الشاذة، أو الغريبة، ونجد أن الشك هو عبارة عن تصرف الشخص بتصرف غريب أو سلوك غير عادي، ونجد أن الأشخاص المصابين بالشك يعانون من التعامل مع الآخرين حيث نجدهم يشكون في الآخرين بشكل كبير، كما أنهم لا يثقون في أحد، ويشكون في كل كلمة تقال لهم، ونجد أن مرض الشك له الكثير من الأعراض التي تظهر على الشخص، ويجب أن يتعرف عليها، وذلك حتى يتخلص من هذا المرض، ومن هذه الأفكار المأساوية.

أعراض مرض الشك الوسواسية

  • هذه الأعراض تظهر في صورة أفكار غير مرغوب بها أو تخيلات وسواسية.
  • وهذه الأفكار تتمثل في ظهور أعراض على الشخص كالآتي:
  • أن يخاف من القذارة والتلوث، حيث أن ذلك يظهر في خوفه من أن يلمس أشياء قام الآخرين بلمسها.
  • أن يصاب بالقلق الشديد عندما يرى الأشياء أمامه غير مرتبة ومنظمة حيث أن ذلك يصيبه بالقلق الشديد.
  • كما أنه قد يظهر عليه بعض الأفكار العدوانية التي تتعلق بأن يبدأ في إيذاء نفسه، أو يبدأ في إيذاء الآخرين.
  • كما نجد أن مريض الشك يؤثر ذلك عليه بشكل كبير.

أفعال قهرية

  • هذه الأفعال يقوم بها مريض الشك، وهي عبارة عن أفعال تعمل على تخفيف وطأة الإزعاج والقلق.
  • ونجد أن هذه الأفعال لا تعجب المريض نفسه، ولكنه يقوم بها لكي يقلل من التوتر وهذه الأفعال القهرية يترتب عليها عدة أعراض، وهي كالآتي:
  • يبدأ في الفحص المستمر للأبواب حتى يتأكد من أنه قام بإغلاقها.
  • أن يقوم بالتنظيف والغسيل بشكل مستمر حتى أنه قد يصل لحالة من حالات انسلاخ الجلد بسبب كثرة التنظيف.
  • وذلك لأنه يخاف من القاذورات والتلوث بشكل كبير.

ونرى أن الشك له عدة أنواع، ومن هذه الأنواع التي توضح الإصابة بالشك وأنواعه نجد الآتي:

الشك الطبيعي

  • نجد أن هذا الشك موجود بالفطرة عند جميع الناس.
  • حيث أننا جميعًا يوجد لدينا درجة بسيطة من الشك، وهذه الدرجة من الشك تعمل على حمايتنا من الخطأ.
  • وهذا الشك يكون بناءً على توقعات أو خبرات سابقة.

الشك الملازم للإنسان

  • يشعر الإنسان بالشك المرضي وذلك يمنعه من أن يتواصل مع المحيط الموجود حوله.
  • وذلك لأن علامات الشك التي تلازم الإنسان تكون كالآتي:
  • أن يصبح الشخص بانعدام الثقة مع أصدقائه والمقربين له، فنجد أنه يخاف من أن يستغله أحد، أو يقوم بخداعه.
  • كما نجد أن الشخص يصبح غير قادر على مسامحة الأشخاص الذين يقومون بأذيته.
  • أو يشعر الشخص بالشك بمن حوله دون وجود سبب أو دليل لذلك.
  • أو يقوم الشخص بتحليل الأحداث باعتبار الجرائم أو النوايا الخبيثة.

الشك المرضي

  • هو عبارة عن نوع من أنواع الشك.
  • وفي هذا النوع يعاني المريض من أنه موهوم بالشك من جميع البشر.
  • حيث أنه يشك في كل من حوله فيرى أن الجميع يتفق على المكائد والمخادعات ويرغب في التخلص منه.
  • ويبدأ الشك المرضي منذ الصغر، ويكبر حتى يصبح وهمًا مقتنعًا به تمامًا.
  • ويسعى الشخص للقيام بتدعيم هذا الشك بالحجج والأدلة.
  • وعلى سبيل المثال نذكر الآتي:
  • قد يشك الشخص في من حوله من ناحية أنه يرى أن الأشخاص الموجودين حوله يريدون أن يقتلوه.
  • وعلى هذا الشك يمتنع عن تناول الطعام من هؤلاء الأشخاص، وذلك لأنه يرى أنهم يريدون قتله بالسم من خلال الأكل.