نجد أن الخمول هو عبارة عن حالة من حالات النعاس والهمدان، حيث نجد أن الشخص لا يستطيع أن يقوم بأداء مهامه الأساسية، ولكنه دائمًا ما يشعر بالكسل، وبالخمول، ونجد بذلك أن الخمول هو عبارة عن شعور يصيب الشخص خصوصًا بعد قيامه بمجهود عالي، أو قد يحدث نتيجة لنقص عدة عناصر غذائية، ونجد أن الشخص يشعر بالخمول فلا يرغب في القيام بأي عمل أو بأي أمر من أمور حياته، وقد وجدت بعض الدراسات أن الخمول البدني يتسبب في تكليف الدولة اقتصادات تصل إلى 67.5 مليار دولار في السنة، وذلك لأن الخمول يتسبب في خسارات كبيرة، وسوف نتعرف في هذه المقالة على الأسباب التي تؤدي للإصابة بالخمول.

أسباب اجتماعية وأسباب نفسية

  • هناك عدة أسباب اجتماعية ونفسية تتسبب في إصابة الشخص بالخمول، ومن هذه الأسباب نجد الآتي:
  • أن يصاب الشخص بالاكتئاب، يحث نجد أن الاكتئاب من أهم أعراضه هو الشعور بالخمول والتعب، حيث أنه يؤدي لاستنزاف الطاقة من الجسم، ويجعل الشخص يرغب في النوم ولا يستطيع، وقد يشعر في بعض الأحيان بعدم قدرته على الاستيقاظ.
  • أن يصاب الشخص بالتوتر حيث أن التوتر يقوم باستنزاف طاقم الجسم، ويتسبب في الشعور بالإحباط، كما أنه يعمل على إصابة الشخص بالخمول.

أسباب جسدية

  • قد يكون السبب الذي أدى للإصابة بالخمول سبب جسدي، ومن هذه الأسباب نجد الآتي:
  • الإصابة بمرض فقر الدم، حيث أن هذا المرض من أكثر الأمراض التي تؤدي للشعور بالتعب، ونجد أن هذا المرض ينتج عنه نقص في عدد خلايا الدم الحمراء التي تقوم بنقل الأكسجين.
  • الإصابة بالغدة الدرقية، وهذه الغدة هي عبارة عن غدة صغيرة توجد في العنق، وتتحكم في عملية التمثيل الغذائي التي تحدث في الجسم، ونجد أن عملية التمثيل الغذائي تكون بطيئة إذا أصيبت هذه الغدة، وذلك يتسبب في إصابة الشخص بالخمول والتعب، كما أن وزنه يزداد.
  • التهاب في المسالك البولية: وهذا المرض يتسبب في الشعور بالخمول بدرجة كبيرة، بالإضافة إلى شعور الشخص بالإرهاق والتعب.
  • مرض السكر: نجد أن السكر يجري في الدم، ولا يدخل لخلايا الجسم، وبذلك يتحول لطاقة، ولكن عندما يقل السكر من الجسم فإن طاقة الإنسان تقل وبالتالي يُصاب بالتعب والخمول بدرجة كبيرة.
  • أمراض القلب: قد يشعر الشخص بالتعب وذلك عند قيامه بالأعمال اليومية المعتادة مثل: تنظيف المنزل، أو صعود الدرج أو القيام بأي أعمال بسيطة، وذلك لأن القلب لا يتحمل المجهود، ويشعر الشخص في هذا الوقت بالخمول والتعب، ولا يستطيع القيام بأي مجهود.
  • كما أن هناك أسباب جسدية أخرى تتسبب في الإصابة بالخمول، ومنها:
  • مرض الحمى الغذائية، أو حساسية الشخص لدى نوع محدد من الأطعمة.

أسباب أخرى ترتبط بنمط الحياة

  • هناك أسباب أخرى ترتبط بنمط حياة الشخص تؤدي لإصابته بالخمول، ومن هذه الأسباب نجد الآتي:
  • أن يقوم بتناول المخدرات، وتناول الكحول.
  • أو يقوم بعمل نشاط بدني زائد.
  • أو يقوم بتناول الأكل بعادات غير صحية، ونجد على سبيل المثال الآتي:
  • يقوم الشخص بتناول الأكل، والنوم بعده مباشرة.
  • أو يقوم بتناول الأكل بشراهة مما يؤدي لإصابته بالخمول.
  • أو أنه لا يقوم بالنشاط البدني، حيث نجد أن قلة النشاط البدني تتسبب في إصابته بالخمول.
  • أو يتناول بعض الأدوية، ومن أمثلة هذه الأدوية نجد الآتي: أدوية السعال، ومضادات الهيستامين.
  • أو يكون السبب عدم شرب المياه بكميات كافية.
  • أو أنه مصاب بنقص الحديد.
  • أو أن نفسه يتوقف أثناء النوم.
  • جميع هذه الأمور تسبب الإصابة بالخمول، ولذلك يجب أن نراعي أنماط حياتنا حتى لا نصاب بالخمول.