إن هذا المرض هو عبارة عن حالة التهابية منتشرة بشكل كبير، وتؤثر على زوايا الفم، حيث نجد أنها تؤدي لظهور بقع حمراء ضخمة في الشفاه من الخارج، ومن الممكن أن يحدث هذا الالتهاب على جانب واحد من الفم، أو على كلتا الجانبين، ونجد أن هذه المشكلة تستمر لأكثر من يوم، وتعد من المشكلات المزمنة، وتؤثر على كافة الناس في الأعمار المختلفة، ولذلك يشعر الكثير بالألم والانزعاج فور إصابته بهذا المرض، ولذلك سوف نقوم في هذه المقالة بعرض أسباب هذا المرض، والطرق التي تساعدنا على علاجه.

أسباب التهاب الشفة الزاوي

  • هناك عدة أسباب تؤدي لحدوث التهاب الشفة الزاوي، ومن هذه الأسباب نجد الآتي:
  • يمكن أن يحدث التهاب الزاوي بسبب جفاف اللعاب، وذلك يتسبب في حدوث تشقق للشفتين.
  • أو يحدث بسبب كثرة لعق الشفتين مما يسبب زيادة الرطوبة في الشفاه.
  • أو الإصابة ببعض الفيروسات، أو ببعض البكتيريا.

من هم أكثر الناس عرضة للإصابة بالتهاب الزاوي للشفة

  • هناك طبقات معرضة لالتهابات الشفة بدرجة كبيرة، ومن أكثر هذه الطبقات تعرضًا للالتهابات نجد الآتي:
  • الأشخاص المصابين بقُلاع فموي منتظم.
  • الأشخاص الذين يقومون بتناول المضادات الحيوية بدرجة كبيرة، أو يقومون باستخدام الكورتيكوستيرويدات.
  • أو أن الشخص مصاب بالحساسية.
  • أو أنهم يتناول دواء الريتينويد من خلال الفم.
  • أو أن الشخص مدخن.
  • أو لديه نقص في بعض الفيتامينات مثل: فيتامين ب، أو مثل: الحديد.
  • أو أن الشخص مصاب بفقر في الدم.
  • أو مصاب بسرطان الدم.
  • أو أنه مصاب بحدوث اضطرابات في المناعة، وذلك مثل: نقص المناعة البشرية.
  • أو أنه مصاب بسرطان في الكبد، أو في الكلى، أو البنكرياس، أو الرئة.

ما هي أعراض التهاب الشفة الزاوي؟

  • يوجد لهذا المرض عدة أعراض، ومن أهم أعراضه نجد الآتي:
  • أن يصاب الشخص بحدوث نزيف، واحمرار.
  • أو يتعرض لحدوث تورم، وتشقق.
  • أو يصاب بتقرح، والشعور بالحكة بدرجة كبيرة.
  • أو الشعور بالآلام.
  • كما نجد أن الشعور بطعم سيء في الفم يزداد.
  • والشعور بوجود حرق في الفم أو على الشفتين.
  • وأيضًا الشعور بالجفاف والتشقق في الشفاه.
  • والصعوبة في تناول الآكل بسبب شدة الألم.

كيفية علاج التهاب الشفة الزاوي

  • يمكن علاج هذا المرض من خلال عدة أدوية، وهي تختلف طبقًا لمسبب هذا المرض، وهي كالآتي:
  • إذا أصيب الشخص بمشكلة التهاب الشفة الزاوي وكان موجودًا نتيجة لنقص غذائي فإن الطبيب يقوم بوصف المكملات الغذائية له.
  • وإذا كانت المشكلة ناتجة عن حدوث عدوى الخميرة فإن الطبيب يصف للمريض مضادات للفطريات موضعية.
  • وإذا كانت العدوى البكتيرية هي المسببة للالتهابات فإن الطبيب يصف للمريض المضادات الحيوية.
  • كما أن العلاج يشمل أدوية أخرى، وهي كالآتي:
  • المرهم الموضعي الستيرويد.
  • المطهرات الموضعية لكي يتم الحفاظ على الجروح نظيفة، وغير ملوثة.

علاجات منزلية للتخلص من التهاب الشفاه الزاوي

  • هناك عدة مواد يمكن أن نقوم باستخدامها في المنزل للتخلص من هذا الالتهاب، ولكن إذا لم تجدي نفعًا فإنه من الضروري أن نلجأ للطبيب، ومن هذه العلاجات نجد الآتي:
  • أن يتم استخدام الفازلين على زوايا الفم.
  • أن يتم استخدام زيت جوز الهند على زوايا الفم.

ما المضاعفات التي تنتج عن التهاب الشفة الزاوي؟

  • هناك عدة مضاعفات تنتج عن هذا المرض، ومن هذه المضاعفات نجد الآتي:
  • يمكن أن تنتشر العدوى الموجود في الشفاه إلى الجلد المجاور لها، ويسبب ذلك مشكلة أكبر
  • كما أنه من الممكن أن يؤدي لحدوث مرض القُلاع الفموي.
  • ولذلك يجب علينا أن نقوم بعلاج هذا المرض قبل أن يتفاقم ويؤدي لمضاعفات كثيرة.