فيتامين د

فيتامين د هو أحد أهم أنواع الفيتامينات التي يحتاجها الجسم، وذلك من أجل حمايته من الإصابة بالعديد من الأمراض الصحية المختلفة والأمراض النفسية أيضا. وهناك بعض الأعراض التي إذا شعر بها الإنسان، فلابد من قيامه بإجراء تحليل نقص فيتامين د. ولكن ماهي تلك الأعراض التي تؤكد وجود نقص بفيتامين د؟، وماهي الهالات التي عليها أن تقوم بإجراء فحص فيتامين د؟ كل هذه الأسئلة سوف نجيب عليها بشكل أكبر من خلال هذا المقال، فقط تابعونا.

 

★  تحليل فيتامين د

 

تحليل فيتامين د يتم إجرائه في جميع معامل التحاليل والفحوصات الطبية، وهو الذي يوضح نسبة نقص هذا الفيتامين داخل الجسم، باعتباره من أهم الفيتامينات الضرورية جدا لصحة وسلامة الجسم. ويعتبر تحليل مستوى 25-هيدروكسيل الفيتامين د الكامل هو من أفضل التحاليل التي تبين مخزون الجسم من فيتامين د، وهذا لأن فيتامين د عندما يتم دخوله إلى الجسم من خلال تناول الأطعمة الغذائية التي تحتوي على نسبة عاليه منه، أو عندما يتم تصنيعه في الجلد فإنه يتحول الى 25-هيدروكسيل الفيتامين د، أو 25(OH)-vitamin D).

 

★ كيف يمكن قراءة تحليل فيتامين د؟

 

فور ظهور نتيجة تحليل فيتامين د يمكنك قراءته من أجل معرفة كمية مخزون الجسم من فيتامين د، حيث اذا كانت نسبة التحليل أقل من 10 نانوجرام/ ملل، فيكون الشخص مصاب بنقص حاد جدا في فيتامين د، وفي هذه الحالة لابد من علاج المريض عن طريق تعاطيه المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د، مع تناول العديد من الأطعمة الغذائية الغنية بفيتامين د. بينما إذا كانت نتيجة التحليل تتراوح بين 10-24 نانوجرام/ملل، فإن الشخص مصاب بنقص بسيط في فيتامين د، ويمكنه تعويض هذا النقص من خلال تناول الأغذية والأطعمة والفواكه التي تحتوي على نسبة عالية جدا من فيتامين د، مع الحرص على الوقوف لمدة خمس دقائق تحت أشعة الشمس من أجل الحصول على الفيتامين د. واذا كانت نتيجة التحليل بين 25-80 نانوجرام/ ملل، فيكون الشخص طبيعي ولا يعاني من نقص بفيتامين د. أما إذا كانت النسبة مرتفعة لأكثر من 80 نانوجرام/ملل، فهذا يكون خطرا كبيرا أيضاً وقد تسبب السمية.

 

★ ماهي أعراض نقص فيتامين د؟

 

هناك بعض العلامات والأعراض التي تشير بوجود نقص فيتامين د من الجسم، والتي من أهمها الشعور بالكسل والخمول وفقدان رهيب في الطاقة مع عدم القدرة على ممارسة الأعمال اليومية بشكل طبيعي، كما ويشعر الشخص أيضا بضعف عام في الجسم، وضعف في العظام والمفاصل مع الإحساس بالألآم الحادة في العضلات، كما ويدخل الشخص في نوبة حادة من الإكتئاب وسوء الحالة النفسية والمزاجية بشكل كبير.

 

★ ماهي الحالات التي تقوم بإجراء فحص فيتامين د

 

إلى جانب هذه الأعراض التي يشعر بها الشخص الذي يعاني من نقص في فيتامين د، فهناك الكثير من الحالات التي ولابد من إجرائها لتحليل فيتامين د حتى لا تتعرض لمضاعفات ومشاكل صحية كبيرة. ومن أبرز هذه الحالات هم الأشخاص الذين يواجهون مشاكل عديدة في الجهاز الهضمي نتيجة سوء امتصاص الكالسيوم، كذلك الذين يعانون من مرض متلازمة الأمعاء القصيرة، ومرض التهاب الأمعاء، ومرض السيلياك أو مرض الداء البطني، ومرض التهاب البنكرياس. هذا فضلا عن الأشخاص الذين يواجهون مشاكل متعددة مع أمراض الكبد وأمراض الكلى، والتي ينخفض فيها مستوى البروتين الرابط لفيتامين د. كذلك الأشخاص الذين يتناولون الأدوية المضادة للصرع والتي ترفع من نشاط الإنزيم 24-هيدروكسيلاز، والأشخاص الذين خضعوا لإجراء عمليات جراحية لعلاج السمنة.