ذئب القطب الشمالي، أو كما يطلق عليه البعض الذئب الأبيض، أو ذئب الثلج، كما أن البعض يطلق عليه اسم ذئب شبه جزيرة ميلفيل، وهو عبارة عن نوع من أنواع الذئاب، وينتمي لفصيلة الثدييات، وهو من أندر وأغرب الحيوانات، ويوجد هذا الذئب في القطب الشمالي الكندي، كما يوجد في الأجزاء الشمالية من جرينلاند، ويتميز هذا الذئب بالكثير من المميزات، كما نجد أنه يعيش أيضًا في أرخبيل القطب الشمالي الكندي، وهو نوع من أنواع الذئاب الرمادية.

الخصائص الجسمية لذئب القطب الشمالي

  • هذا الذئب يتميز بأن له حجم صغير.
  • كما أن لونه أبيض.
  • بالإضافة إلى أن له جماجم حجمها صغير.
  • كما أنه يشتمل على أنياب طويلة.
  • بالإضافة إلى وجود الفرو الكثيف.

علام تتغذى الذئاب القطبية الشمالية؟

  • تتغذى هذه الذئاب على الأرانب، والطيور.
  • وأيضًا على الخنافس، والقوراض.
  • ونجد أن الأرانب هي الوجبة المفضلة بالنسبة لهذه الذئاب.
  • كما أن هذه الذئاب تأكل ما يقارب من عشرين رطلًا من اللحم النيء في كل وجبة.

ما هو سلوك ذئب القطب الشمالي؟

  • نجد أن هذا النوع من الذئاب يتميز بأنه لا يخاف من البشر.
  • كما نجد أنه بالإضافة إلى عدم خوفه فإنه يتعامل مع البشر بحذر، وفي نفس الوقت بفضول.
  • وقد قام هذا النوع من الذئاب بإحداث الكثير من الهجمات على البشر، وهذه الهجمات عدوانية، وكان ذلك في منطقة من إحدى المناطق الكندية.

ما هو نظام حياة الذئب القطبي الشمالي؟

  • هذا الذئب يعد أقل إصابة بالصيد، وأقل تعرضًا للخطر.
  • ونجد أن هذه الذئاب تصاب بالتهديد بسبب عوامل الجو والمناخ، وليس بسبب العامل البشري.
  • ونرى أن الذئاب تتغذى على الحيوانات الآكلة للعشب، وعندما يتغير نظام النباتي في البيئة فإن هذا يضر بالذئاب، وذلك لأنها لا تستطيع تناول الحيوانات الآكلة للعشب.
  • تعيش هذه الذئاب في مجموعات، حيث نجد أن المجموعة الواحدة يصل عددها إلى 21 فردًا.
  • وقد يختلف عدد الأفراد في المجموعة الواحدة باختلاف المصادر الغذائية.
  • ونجد أن هذه الذئاب تعيش في أقاليم خاصة بها، وهذه الأقاليم مساحتها قد تكون كبيرة.

كيف تعمل ذئاب القطب الشمالي على التكيف مع البيئة؟

  • هذا الذئب لا يتغير لون معطفها فهو له لون أبيض في كل الأوقات.
  • كما أن معطفها من الفرو، وهذا الفرو يساعدها على تقبل المناخ القاسي البارد.
  • بالإضافة إلى أن هذا الفرو يتكون من طبقتين، وإحدى هذه الطبقتين خارجية ينمو فيها الفرو بشكل كبير وخصوصًا في فترة الشتاء.
  • والطبقة الأخرى داخلية تعد حاجزًا للمياه حتى لا تقترب من الجلد.
  • وتقوم هذه الذئاب بتميز فروها بأن له لون فاتح، وبذلك لا يستطيع أحد اصطيادها.
  • كما نجد أن لها آذان من الفرو السميك، وهذه الآذان تساعد في حمايتها من البرد الشديد.
  • كما نجد أن هذه الذئاب لها آذان وأقدام تساعدها في الحد من فقدان درجة الحرارة للجسم.
  • بالإضافة إلى الحياة والعيش في وسط مجموعة، وذلك بحثًا عن الطعام وحتى تبقى على قيد الحياة.
  • كما أن هذه الذئاب تنام فوق بعضها البعض، أو بجانب بعضها البعض، وذلك لكي تعمل على تدفئة بعضهم، وخصوصًا في فصل الشتاء وعندما تشتد البرودة.

معلومات أخرى عن الذئب القطبي

  • هذا الذئب لا يخاف من الناس، ويعمل على سرقة أنواع الطعام التي يفضلها.
  • كما نجد انه يقوم باللحاق بالدببة البيضاء في رحلات الصيد.
  • بالإضافة إلى أن له عدو هو بومة الثلوجة، حيث أن هذه البومة لها منقار كبير، وتقوم بخطف الذئب.