يتعرض الكثير من الناس للمواقف العديدة التي تصيبهم بالشعور بالغضب، ولطالما شعر الإنسان بالغضب فإنه يبحث عن أكثر الأمور التي تساعده على التخلص من هذه الطاقة، وذلك لأن الشعور بالغضب يعمي الشخص عن التصرفات الصحيحة، وقد يؤدي لقيامه بالكثير من الأخطاء، ويسبب له العديد من المشاكل، كما نجد أن الشخص الغاضب لا يستطيع أن يتخذ قرارًا صحيحًا، وذلك لأنه يتسرع في اتخاذ القرار، ولذلك يجب على الشخص الغاضب أن يقوم باتباع الطرق العديدة التي تساعده في إفراغ طاقته، وهذه الطرق كثيرة ومتعددة، وسوف نتعرف في هذه المقالة عليها، وذلك لكي يستطيع الشخص إفراغ غضبه والمشاعر التي يشعر بها.

ممارسة الرياضة

  • نرى أن ممارسة الرياضة من أهم الأنشطة التي يقوم بها الشخص.
  • فبجانب أن ممارسة الرياضة يجعل الشخص سويًا عقليًا وجسمانيًا إلا أن لها فائدة كبيرة في الحد من الشعور بالغضب.
  • كما أنها تقلل من التوتر الذي يشعر به الشخص.
  • ونجد أن ممارسة الرياضة يمكن له فيها أن يقوم بأكثر من شيء فمن الممكن أن يقوم بالمشي بشكل سريع.
  • أو القيام بالركض في مكان ما.
  • أو القيام بأي تمارين رياضية خفيفة، ومثل هذه التمارين تساعد الشخص في التخلص من حالة الغضب.

مشاهدة أفلام مضحكة

  • عندما يشعر الشخص بالغضب عليه أن يلجأ لمشاهدة أفلام مضحكة.
  • ونجد أن هذه المقاطع المضحكة تساعده في تهدئة حالة الغضب التي يشعر بها.
  • كما أنها تخفف من الحمل الذي يحمله الشخص على عاتقه.
  • وتساعد في تحسين الحالة النفسية للشخص بدرجة كبيرة.

الجلوس مع بعض الأصدقاء

  • لا بد أن الجلوس مع الأصدقاء هو أفضل ما يحبه الشخص.
  • ونجد أن الجلوس مع الأصدقاء يقلل من توتر الشخص ويخفف من شعوره بالغضب.
  • وذلك لأن الحديث مع الأصدقاء يحمل الكثير من الود والمحبة بالإضافة إلى الضحك مع بعضهم البعض.
  • كما أن الشخص دائمًا يثق في أصدقائه، وبالتالي يقوم بتفريغ حالة الغضب التي يشعر بها عند حديثه مع أصدقائه المقربين.

الاستماع للآخرين

  • إن ممارسة مهارة الإصغاء للآخرين تقلل من حالة الغضب.
  • وذلك مثل أن يقوم الشخص بمراجعة ما يقوله الآخرين له، وفهم نظرهم قبل أن يتملكه الغضب.
  • هذا لأنه في بعض الأوقات قد يسيء الشخص فهم ما يقال له، وبالتالي يقوده الأمر للشعور بحالة الغضب الشديد.

الاسترخاء

  • تعد مهارة الاسترخاء من أهم المهارات التي يقوم بها الشخص، وتساعده في تفريغ غضبه.
  • وهذه المهارة يقوم بها الشخص من خلال القيام بالآتي:
  • أن يقوم الشخص بالتنفس العميق، وأن يحاول تخيل موقفًا يهدء من موقفه.
  • كما أنه يبدأ في ترديد عبارات بسيطة تقلل من حالة التوتر الذي يشعر بها، ومن أمثلة هذه العبارات نجد الآتي:
  • خذها ببساطة، ستسير الأمور على ما يرام.
  • وقد يكون الاسترخاء من خلال الاستماع للموسيقى، أو الكتابة أو ممارسة تمارين رياضية تساعد على الاسترخاء مثل الآتي: اليوجا.

كتابة قائمة بالأمور المسببة للغضب

  • هناك عدة أمور تساعد على زيادة الشعور بالغضب، ولذلك على الشخص أن يقوم بكتابة هذه الأمور.
  • والعمل على تحديد مقدار الغضب الذي تسببه.
  • وبالتالي يقوم بوضع مقدار معين عند المصدر الذي يسبب له الغضب الشديد، ويقوم بمحاولة تخفيض هذا الرقم.
  • أو العمل على إزالتها تمامًا إذا استطاع ذلك.

إعادة ترتيب المنزل

  • يساعد إعادة ترتيب المنزل في الشعور بالراحة الشديدة، وبالتالي يخلص الشخص من شعوره بالغضب الذي يتملكه.
  • وذلك لأن محاولة ترتيب المنزل تعمل على صفاء العقل، وبالتالي يشعر الشخص بالسكينة والراحة.