يوجد حولنا الكثير من الناس الذين يتحدثون لنا بطريقة لا نستطيع الرد عليها، أو لا نعرف كيفية الرد بدون أخطاء، ولذلك فإنه من الضروري على كل شخص أن يتعرف على فنون الرد، وذلك حتى يستطيع أن يتواصل مع من حوله، وقد وجدنا أن هناك عدة حوارات ونقاشات تقوم بين عدة أطراف، ويحاول كل طرف أن يثبت أنه الطرف الصحيح، ونرى أن هذا الطرف الصحيح هو الذي يستطيع أن يرد ردًا ذكيًا بشكل سريع، ولذلك سوف نتعرف في هذه المقالة على أساسيات فن الرد، وذلك لكي يستطيع الشخص أن يرد على من حوله دون الشعور بالعجز.

القدرة على الإنصات

  • يجب على الشخص أن يستمع لما يقوله الشخص الموجود أمامه بمنتهى التركيز.
  • ويجب عليه أيضًا عدم مقاطعة من يتحدث أمامه، وذلك لكي لا يتسبب في استفزازه وضيقه.
  • وبالتالي فإن إنصاته جيدًا لمن يحدثه يجعل الشخص الآخر ينتظر عند الرد عليه.
  • ويجعل الشخص الآخر يستمع جيدًا للرد.
  • كما أن الإنصات يضاعف الشعو بالاهتمام، وهذا الشعور أهم ما يكون في فن الرد أن يهتم الشخص الآخر بردك ورأيك.

التمهل في الرد

  • يجب أن تكون متمهلًا في ردك.
  • وذلك لأن التسرع في الحديث والاندفاع قد يجعل الشخص يقول كلامًا يندم عليه بعد ذلك.
  • ولذلك يجب أن نتمهل في الرد لكي نقنع من حولنا بردودنا.

الابتعاد عن العناد

  • يجب عدم العناد في الرأي والقول دون معرفة المعلومات التي تثبت وجهة نظرك.
  • وذلك لأن هذا العناد يؤدي إلى عدم الانتصار.
  • كما أنه يتسبب في عدم إيصال رأيك للآخرين.

مواقف يجب فيها عدم الرد

  • هناك مواقف يفضل فيها عدم قيام الشخص بالرد.
  • وذلك لكي لا نسبب إساءة للأشخاص من حولنا.
  • كما أن الردود قد تكون عدوانية، أو مجرد تفكير محدود.
  • وهناك ردود يجب ألا نقوم بالرد بها، وذلك لكي نغضب من حولنا.

كيفية الردود على الأسئلة المستفزة

  • هناك الكثير من الإجابات التي يمكن الرد بها في أثناء تعرض الشخص للأسئلة المستفزة، ومن هذه الإجابات نجد الآتي:
  • لديّ قناعة أنه لا يمكن المناقشة في مثل هذه الأمور.
  • لماذا تطرح هذا السؤال المزعج بالنسبة لي؟
  • لا أحب المناقشة في هذا الموضوع.
  • هل تدرك كم هو مزعج سؤالك؟
  • أنا لن أجاوب على هذا السؤال وأعتبره شيء خاص بي.

محاولة قيام الشخص بالتحكم في ردوده

  • هناك بعض الردود التي تحتاج لسرعة في الرد.
  • وبعض الردود الأخرى تحتاج إلى قيام الشخص بالتفكير في الرد لبعض الوقت.
  • ويجب أن يقوم الشخص بالتفكير في الرد ولو كان لوقت قصير، وذلك لكي يقوم بالرد الصحيح.
  • كما نجد أن حس الفكاهة، وإضفاء جو من المرح في أثناء الحوار يعد من أفضل الأمور في المناقشة.

الابتعاد عن التعليق على كل الأمور

  • يجب على الشخص أن يبتعد عن التعليق على كل ما يدور حوله.
  • وذلك لأن كثرة التعليق فيما يفيد، وما لا يفيد يصيب الشخص بعدم احترام في وسط الناس الموجود معهم.
  • ولذلك يجب أن يقوم بالرد عندما يحتاج الأمر لذلك أو يكون أمرًا هامًا، وما سوى ذلك يبقى صامتًا.
  • ونجد أن الشخص الصامت دائمًا يلفت الانتباه عن الآخرين في أي مكان.

كيفية القيام بالرد

  • هناك خطوات تساعد الشخص في الرد على من حوله، وهذه الخطوات هي كالآتي:
  • أن يفكر الشخص تفكيرًا مستقيمًا وصافيًا.
  • أن يعمل على التفكير بهدوء قبل إبداء أي رأي.
  • أن يقول ما يقصده بالظبط دون الاضطراب أو القلق.
  • أن يستخدم الكلمات القليلة، وذلك لأن خير الكلام ما قل ودل.
  • أن يتصرف بطبيعته، ويبتعد عن التصنع.