ويكي حياتي

أفضل موقع عربي في جودة المحتوى ودقة المعلومة

الرئيسيةاقتصاددور التكنولوجيا في تطوير مجال الرعاية الصحية

دور التكنولوجيا في تطوير مجال الرعاية الصحية

كتب : admin
نشر منذ : سنة واحدة
في تاريخ يونيو 06,2023
دور التكنولوجيا في تطوير مجال الرعاية الصحية

ءشهد مجال الرعاية الصحية تطور كبير خلال السنوات الأخيرة، ولعل هذا يرجع إلى دخول التكنولوجيا في مختلف الجوانب الطبية، بدايةً من حفظ وتخزين بيانات المرضى، ومن ثم استخدام التكنولوجيا وخاصة الذكاء الاصطناعي بأشكاله المختلفة في أعمال الفحص والتشخيص واتخاذ القرارات، وصولاً إلى استخدام العديد من الأجهزة المتقدمة والمعقدة في مختلف الأعمال الطبية، والتي وصلت في وقتنا الحالي إلى استخدامها في إجراء بعض العمليات الجراحية الدقيقة للغاية.

ولا تقتصر التطبيقات العملية للتكنولوجيا في مجال الرعاية الصحية على هذه الجوانب فحسب، ولكنها في واقع الأمر قد دخلت في أغلب أعمال الرعاية الصحية، وهذا بالطبع كان له دور مباشر في تطوير وتحسين أعمال الرعاية الصحية بشكل كبير خلال السنوات السابقة، ولا سيما من خلال استخدامها في أداء العديد من المهام بشكل دقيق وذكي وسريع للغاية مقارنةً بأداء نفس هذه المهام بشكل يدوي في السابق.

فوائد دمج التكنولوجيا في مجال الرعاية الصحية

في واقع الأمر تعد الفوائد التي توفرها التكنولوجيا في مجال الرعاية الصحية، كثيرة جداً، ولكن دعنا نعرض فيما يلي مجموعة من أهم هذه المزايا.

1. إمكانية تخزين البيانات الطبية بشكل منظم وسريع

لعل أحد أهم المزايا التي حققتها التكنولوجيا في مجال الرعاية الصحية، هو تسهيل تخزين واسترداد البيانات المتعلقة بالسجلات الصحية للمريض، وهذا بالطبع يساعد في تسهيل الكثير من الأمور في العملية الصحية، والتي من أهمها تقليل فرصة حدوث أخطاء دوائية، هذا بجانب توفير سجلات طبية متكاملة للمرضى.

 

كما تساعد هذه السجلات الرقمية على توفير تقارير طبية متكاملة لكل مريض توضح التاريخ المرضي له، وسجل الأدوية السابقة وغير ذلك من البيانات التي تساعد على تسهيل العملية العلاجية للمريض بشكل كبير، كما أنها توفر إجابة مباشرة للطبيب المعالج حول أي أسئلة عن حالة المريض خلال فترات العلاج المختلفة.

2. توفير العديد من أجهزة المتابعة والفحص السريع

من أهم صور التكنولوجيا التي ساعدت في توفير رعاية صحية مميزة هي الأجهزة والمعدات الطبية التي يرتديها المريض، والتي يكون بمقدورها متابعة المؤشرات الحيوية للشخص على مدار الساعة، ومن ثم يمكن للطبيب المعالج أو الشخص المسؤول عن الحالة متابعة أي تغيرات خطيرة في حالة المريض في أي وقت من اليوم، وهذا النوع من الأجهزة يساعد بشكل كبير في متابعة أصحاب الأمراض المزمنة، وأيضاً كبار السن، وغيرهم من الحالات التي تحتاج متابعة لحظية.

3. مساعدة الفرق الطبية في أداء عملها بشكل مميز

تعد فرق الرعاية الصحية من أهم المستفيدين من تطبيق تكنولوجيا الرعاية الصحية في مختلف جوانب هذا المجال، حيث تساعد التكنولوجيا الطبية بشكل كبير على تسهيل الكثير من الأعمال اليومية للأطباء والممرضين، ولا سيما من خلال القيام بالكثير من الأعمال الروتينية، مثل تخزين بيانات المريض، وتوفير تقارير طبية عن حالة الشخص وتاريخ العلاج.

 

هذا بجانب استخدام العديد من الأدوات والمعدات الطبية المتقدمة في أداء الكثير من الأعمال الطبية المتقدمة، والتي وصلت حتى دخولها في إجراء جراحات في غاية التعقيد، وغير ذلك من المهام.

أهم أشكال التكنولوجيا الطبية في وقتنا الحالي

لا يستطيع أحد أن ينكر دور التكنولوجيا في الرعاية الصحية في وقتنا الحالي، فهي تستخدم في العديد من الأعمال الطبية بدايةً من أبسط الحالات المرضية، مثل كسر العظام البسيط وصولاً إلى الحالات الشديدة مثل الجراحة الروبوتية وغيرها من الأعمال الأكثر تعقيداً، وفي خلال السنوات الأخيرة، كان هناك العديد من التطورات الرائدة في مجال تكنولوجيا الرعاية الصحية، وفيما يلي سنعرض أهم هذه المجالات

 

  1. الطباعة ثلاثية الأبعاد: الطباعة ثلاثية الأبعاد موجودة منذ عدة سنوات في العديد من المجالات، ولكن عندما يتعلق الأمر بالطب، فإنها تدخل في الكثير من المهام الطبية المختلفة والمعقدة والتي من أهمها الأطراف الصناعية فهي بإمكانها أن توفر لنا أطرافًا متطابقة تمامًا تتيح مزيدًا من الراحة والتنقل للمريض.

 

  1. الجراحة الروبوتية: تساعد هذه التكنولوجيا على توفير المزيد من التحكم والدقة والمرونة إلى أيدي الجراح خلال العمل، وهو ما يساعده على القيام بالعمليات الجراحية بشكل مميز للغاية، ولعل هذا ما ساعد في جعل عمليات معقدة للغاية تتم بشكل أسهل من أي وقت سابق.

 

  1. الواقع الافتراضي (VR): تم استخدام VR بكثافة في السنوات الأخيرة ولكن بشكل أساسي لأغراض الترفيه، ومع ذلك يمكن أن يساعد الواقع الافتراضي طلاب الطب في الحصول على تجارب “واقعية” والتي من أهمها الفهم العميق للتشريح البشري.

 

  1. الرعاية الصحية عن بعد: تعد من أهم التطبيقات العملية للتكنولوجيا في المجال الطبي، والتي تتيح للمرضى تلقي الرعاية الطبية من خلال الأجهزة الرقمية، بحيث يمكن للمرضى الوصول بسهولة إلى الطبيب المعالج، وأيضاً يمكنهم الحصول على التشخيص والمشورة الطبية في أي وقت دون الحاجة للسفر أو التنقل.

 

ساعدت التكنولوجيا على توفير خدمات الرعاية الصحية بشكل مميز ودقيق للغاية، وهذا يأتي من خلال الكثير من الخدمات المختلفة التي توفرها لنا التكنولوجيا الحديثة في مجال الرعاية الصحية، مثل توفير سجلات البيانات بشكل منظم ومتكامل، هذا بجانب دخولها في الأعمال الطبية اليومية.

 

Contents

شارك معرفتك مع الأصدقاء

اقرأ ايضا

عرض المزيد