دواء سيليكتين Selektine لتسكين الألم ومضاد للروماتيزم

دواء سيليكتين Selektine لتسكين الألم ومضاد للروماتيزم
admin hala دليل الادوية

دواء سيليكتين Selektine لتسكين الألم ومضاد للروماتيزم

يعتبر الألم من أكثر الأشياء التي يمكن أن تسبب للإنسان الانزعاج، أيضا ألم الروماتيزم والتي يمكن أن يصيب أي أنسان وفي أي عمر، وعلي ذلك فكثير من الأطباء ينصحون بأستخدام دواء سيليكتين، فهو عبارة عن أقراص يتم تناولها لتسكين اللألم وذلك يرجع الي مادة الميلوكسيكام والتي تعتبر من مجموعة الأدوية الغير ستروبدية، حيث أنها تقوم بتقليل أنزيم الأكسدة الحلقي المسئول عن الشعور بالألم.

 

دواعي أستعمال دواء سيليكتين

  • يقوم بعض الأطباء بنصح المرضي الذين يعانون من بعض اللألم نتيجة من التهابات أو من مرض الروماتيزم، وذلك لأنه يعمل بشكل كبير علي تخفيف هذا الألم.
  • حيث أنه يمكن أستخدامه في بعض الحالات التي تعاني من ألم في أسفل الظهر، وأيضا في علاج اللألتهابات التي قد تصيب فقرات الضهر، كما يمكن القول أنه يستخدم لعلاج ألام الجسم كله وليس الظهر فقط.
  • المرضي الذين يعانون من مرض النقرس قد يشعرون في بعض الأوقات بألم في أرجلهم، وعلي ذلك فأنه يمكنهم أستخدامه ولكن يتم أستشارة الطبيب قبلها لمعرفة الجرعة المحددة.
  • بالإضافة إلي أنه يتم أستخدام هذا الدواء في تسكين اللألم، يمكن أيضا أستخدامه في خفض درجات الحرارة وذلك يكون بفضل مكوناتها.
  • الأشخاص الذين يقومون بأجراء بعض العمليات الجراحية، يمكنهم أستخدام دواء سيليكتين في تسكين اللألم وذلك يكون تحت أشراف الطبيب المختص.

 

الجرعة المسموح بها من دواء سيليكتين

  • تختلف الجرعات من شخص لأخر وذلك يكون بسبب السن أو الحالة المرضية، وعلي ذلك الجرعة التي يمكن أن تفيد شخص لا يمكن أن تفيد شخص أخر.
  • لكنه تم تحديد بعض الجرعات، حيث تكون الجرعة المناسبة للبالغين عبارة عن قرص واحد حوالي 15ملجم ويتم أخذه مرة واحدة في اليوم.
  • أما الجرعة المحددة لللأطفال فتكون عبارة عن قرصين يكون كل منهما بمقدار 7.5 ملجم، حيث يتم أخذهما مرتين في اليوم.
  • لكن يجب أستشارة الطبيب أولا قبل أستخدام الدواء وقبل تناول أي جرعات حتي لا تظهر أعراض جانبية علي المريض وذلك قد يكون سببه أخذ جرعة زائدة عن الحد المطلوب.

 

الأثار الجانبية لدواء سيليكتين

  • هناك بعض المرضي التي يمكن أن تحدث لهم أثار جانبية وهناك مرضي لا يظهر عليهم هذه الأثار وذلك رجع الي طبيعة الجسم وتفاعلات الدواء بداخله.
  • حيث أن هناك بعض المرضي التي يمكن أن تشعر بصداع شديد، بالأضافة الي حدوث بعض التورم التي يمكن أن يظهر في اليدين والقدمين.
  • قد يشعر الأنسان في بعض الأوقات بالغثيان أو القئ مما قد يسبب دوخة أو ضيق في التنفس في بعض الأوقات، كما أنه يمكن الإصابة بالتهاب في الحلق.
  • أثناء تناول دواء سيليكتين يمكن أن يلاحظ المريض زيادة السعال بصورة كبيرة، بالأضافة الي زيادة في الوزن وتكون ملحوظة، بالأضافة إلي تغير لون البراز.

 

موانع أستخدام دواء سيليكتين

  • الأشخاص المصابون بالحساسية تجاه أي مكون من مكونات الدواء يجب عليهم الأبتعاد عن أستخدام هذا الدواء، ولذلك يجب علي الطبيب أولا أجراء بعض الفحوصات للتأكد من عدم وجود حساسية.
  • أيضا مرضي القولون يجب عليهم الأبتعاد عن تناول هذا الدواء، وذلك حتي لا تتفاعل أدوية القولون مع هذا الدواء وتزداد الحالة سوءا.
  • الحالات التي تعاني من قصور في الكبد يجب عليهم الأبتعاد عن تناول هذا الدواء، لكن اذا اضطرت الحالة أستخدامه يكون ذلك تحت أشراف الطبيب والقيام بعمل وظائف للكبد كل فترة ومتابعة الحالة.
  • أثناء فترة الحمل يجب علي الطبيب تحذير السيدة من أستخدام هذا الدواء حتي لا يصاب الجنين بأي تشوهات، كذلك أيضا أثناء فترة الرضاعة.