كيف يمكن للشخص أن يقنع الآخرين؟ ويعرفهم بأفكاره؟ ويؤثر فيهم؟ لا بد أن هناك خطوات يقوم بها الشخص لكي يؤثر في الآخرين، وهذه الخطوات كثيرة ومتعددة يتوجب على الشخص أن يعرفها لكي يؤثر في الآخرين، ويقنعهم برأيه، ولكن في البداية ما هو الإقناع؟ لا بد أن الإقناع له تعريف يمكن للشخص معرفته لكي يقوم بإقناع من حوله بسهولة، ونجد أن الإقناع هو قوة مؤثرة يقوم بها الشخص فيؤثر فيمن حوله، وذلك سواء على الصعيد الفردي أو على الصعيد المجتمعي، ويتعلق التأثير والإقناع بكافة جوانب الحياة فيؤثر الشخص فيمن حوله في القرارات القانونية، أو في القرارات السياسية، أو في القرارات الاجتماعية أو غير ذلك من القرارات، وسوف نتعرف في هذه المقالة على الخطوات التي تساعد في إقناع الآخرين بالأفكار.

اختيار كلمات مؤثرة

  • يجب أن نقوم بإقناع الآخرين بحوارنا من خلال اختيار كلمات مؤثرة وذات معنى قوي.
  • وذلك باختيار الكلمات القوية والمناسبة.
  • وإقناع الآخرين بالحوار يتطلب أن نقوم بصياغة الأهداف والعبارات بطريقة صحيحة لكي نحفز من حولنا على الاقتناع بهذه الأفكار.
  • فمثلًا عندما نقوم بإقناع الشخص أن يشترك في شيء ما فعلينا أن نختار الكلمات التي تشجعه وتحفزه على الإقبال في هذا الاشتراك.

الاقتناع التام بالفكرة

  • يتوجب على الشخص الذي يقنع من حوله بفكرة معينة أن يكون هو نفسه مقتنع بهذه الفكرة كليًا.
  • فيجب عليه أن يسعى لإقناع الآخرين وهو مقتنع من نفسه بذلك.
  • وذلك لأن الشخص إذا لم يكن مقتنعًا بالفكرة فذلك يجعله مذبذبًا ولا يستطيع إقناع الآخرين بفكرته.

تقديم صورة جيدة عن النفس

  • يجب على الشخص المقنع أن يقدم صورة جيدة عن نفسه أولًا، وذلك لكسب ثقة الآخرين.
  • ونجد أن الشخص عندما يكسب ثقة الآخرين فإنهم يستمعون له بشكل أفضل مما إذا كانوا غير واثقين فيه.
  • ونجد أن طريقة الغموض قد تجدي نفعًا أيضًا مع عملية الإقناع، وذلك لأن الشخص عندما يكون غامضًا في عرض أفكاره، ولكن هذا الغموض يجب أن يكون بدرجة معينة لكي يتم إقناع الشخص بها.

الابتعاد عن العموم والشمول

  • يجب على الشخص أن يبتعد عن العموم والشمول في عرض الأفكار.
  • كما يجب عليه أن يحافظ على النسبية، وذلك حتى يستطيع إقناع الشخص بأفكاره.
  • وهذا من خلال عرض الأفكار بشكل محدد ومنظم.

نقل الفكرة والإقناع بها بالحسنى

  • يجب على الشخص الذي يقوم بإقناع شخص آخر أن يختار الألفاظ البسيطة.
  • وأن يقوم بإقناع من أمامه بالحجة والدليل.
  • وأن يبتعد عن الأسلوب المنفر.
  • وأن يتقرب في أسلوبه للود والإحسان.

الصفات التي يجب أن تكون موجودة في الشخص المقنع

  • بعد أن تعرفنا على الخطوات التي تساعدنا في إقناع الآخرين لا بد من معرفة الصفات التي يجب أن توجد في الشخص المقنع، وهذه الصفات هي كالآتي:
  • يجب على الشخص المقنع أن يكون واثقًا من نفسه أثناء الحديث، وواثقًا من حركة جسده في التحدث، وذلك من خلال التواصل بالعينين أو تحريك اليدين بشكل منظم، أو الحفاظ على الابتسامة طوال الحديث.
  • يجب أن يكون لديه قدرة على استخدام الكلمات العاطفية المؤثرة في الآخرين بشكل كبير.
  • لديه القدرة على تقديم إجابات وافية وصحيحة على كل الأسئلة التي يتم توجيهها له.
  • أن يكون لديه إيمان قوي بما يقوله، وذلك لسهولة إقناع من أمامه.
  • أن يستطيع مناقشة الآخرين، ومشاركتهم في التجارب والخبرات.
  • أن يكون لديه لغة محادثة جيدة، ومقنعة بدلًا من لغة الإلقاء.
  • أن يكون لديه القدرة على التكرار أكثر من مرة.