التهاب الكبد الفيروسي، أو كما يسمى بالتهاب الكبد ب يعد عبارة عن تلوث حاد، وخطير يصيب الكبد ويمكن لهذا المرض إذا تغلغل في الجسم أن يسبب أمراض حادة أو أمراض مزمنة، ومن أكثر الطرق التي تؤدي لانتشار التهاب الكبد نجد ملامسة الدم لشخص مصاب بهذا المرض، وسوف نتعرف في هذه المقالة على كل ما يخص التهاب الكبد ب، وكيف يتم علاجه؟

الأعراض التي توضح أن الشخص مصاب بالتهاب فيروس ب

  • أن يصاب الشخص بالتقيؤ، والغثيان.
  • الإحساس بالإعياء والوهن.
  • أن يعاني الشخص من آلام شديدة في بطنه.
  • أو يعاني من حدوث الحمى.
  • أو خروج البول بلون متغير داكن.
  • أو يعاني من فقدان في الشهية.
  • أو يصاب باصفرار الجلد، وبياض في العينين، وهذا البياض يُعرف باسم اليرقان.

كيف ينتقل فيروس ب

  • هناك عدة طرق تؤدي لانتقال فيروس ب، ومن هذه الطرق نجد الآتي:
  • أن يتشارك الشخص الإبر وبعض الأدوات الأخرى مع شخص مريض بهذا المرض.
  • كما نجد أن المعرضين لهذا المرض بنسبة أكبر هم مقدموا الرعاية الصحية، وذلك لأنهم من الممكن أن تنتقل العدوى لهم من خلال جرح غير مقصود بإحدى أدوات الجراحة الملوثة.
  • كما أن العدوى قد تنتقل من الأم لطفلها في عملية الولادة إذا كانت الأم حاملة للمرض.

كيفية الوقاية من التهاب الكبد الفيروسي

  • يمكن أن نقي نفسنا من الإصابة بهذا المرض من خلال عدة أمور، وهي أن نقوم بالآتي:
  • أن نبتعد عن استخدام أدوات شخص مصاب.
  • أن نبتعد عن مشاركة أدوات شخصية مع أي شخص مثل: فرشاة الأسنان، أو أدوات الحلاقة.
  • أن نقوم بغسل الجروح بطريقة صحيحة باستخدام المياه والصابون، وأن نقوم بتعقيم الجرح بواسطة الكحول أو اليود.
  • عندما يصاب أحد أفراد العائلة بهذا المرض لا بد من أن تأخذ باقي العائلة المصل اللازم لعدم إصابتهم بالمرض.
  • كما يجب أن نقوم بتطهير أدوات الحلاقة التي نقوم باستخدامها، وذلك لكي لا تؤدي لنقل الأمراض.

كيفية علاج فيروس التهاب الكبد الحاد

  • إن التهاب الكبد الحاد يمكن للمريض أن يتعافى منه بشكل كامل بعد أن يقوم بأخذ كورس العلاج الكامل، ومن الإجراءات التي تساعد المريض على تخفيف الشعور بالمرض نجد الآتي:
  • يتم تناول بعض المسكنات بدون وصفة طبية وذلك لأنها تساعد على التقليل من آلام المعدة، ومن هذه الأدوية نجد الآتي: الباراسيتامول، والآيبوبروفين.
  • كما يجب على المريض أن يأخذ قسطًا من الراحة.
  • كما يجب أن يبتعد عن الحمام الساخن إذا كان يعاني من الحكة.
  • وأن يرتدي الملابس الفضفاضة.
  • كما يجب أن يتم تهوية البيئة التي يعيش فيها بدرجة جيدة.
  • وهناك بعض الأدوية التي تقلل من الحكة ويمكن له أن يتناولها، ومن هذه الأدوية مثل: كلورفينامين، ودواء ميتوكلوبراميد والذي يخفف من الآلام التي يشعر بها المريض.

كيفية علاج التهاب فيروس الكبد ب المزمن

  • أن يتم تناول أدوية مضادة للفيروسات، وهذه الأدوية يتم تناولها من خلال الفم.
  • كما يتم تناول حقن الإنترفيرون: حيث أن هذه الحقن يقوم الأشخاص الذين يريدون العلاج بشكل سريع بتناولها.
  • كما نجد أن البعض يقوم بزراعة الكبد، حيث نرى أنهم يقومون بإزالة الكبد التالف، ويقومون بزراعة كبد آخر، وذلك في حالة الالتهاب الشديد للكبد.

نصائح تساعد في علاج التهاب الكبد الفيروسي

  • هناك عدة نصائح تساعدنا في علاج التهاب الكبد الفيروسي، ومن هذه النصائح نجد الآتي:
  • أن نقوم بتناول طعام صحي متكامل، وذلك لأن الطعام الصحي يساعد في التخلص من الفيروسات والقضاء عليها.
  • كما يجب أن نقوم بالذهاب للطبيب فور شعورنا بالآلام.
  • وهناك عدة أعشاب يمكن أن نستخدمها لعلاج مرض التهاب الكبد، ومن هذه الأعشاب نجد الآتي:
  • أوراق الحرجل، والكمون، وبذور الشمر، والحبة السوداء، والخرشوف، وجذور الراوند، ونبات القنطريون، والهندباء.