يعد الاستثمار هو رأس المال الذي يتم استخدامه بغرض الإنتاج أو توفير الخدمات، أو توفير السلع، ويمكن أن يكون الاستثمار استثمارا ثابتًا مثل الأسهم الممتازة أو السندات، وقد يكون الاستثمار متغيرًا مثل ملكية الممتلكات، ونجد أن الاستثمار في مفهومه هو الأصول التي يقوم الفرد بشرائها أو المنشآت التي يشتريها للحصول على دخل في وقته الحالي، أو في المستقبل، وهناك تعريف آخر للاستثمار بأنه عبارة عن مبلغ مالي يتم استثمار شئ ما به، ويدخل الاستثمار في الأعمال التجارية مثل: شراء الآلات أو شراء الأسهم الجديدة.

الأهداف الخاصة بالاستثمار

  • يسعى الاستثمار لتحقيق عدة أهداف منها:
  • توفير الحماية للمال حيث أنه يسعى إلى تحقيق أرباح عالية للمال، ووجود عوائد للحفاظ على قوة المال الشرائية.
  • أن يتم الحفاظ على الاستمرار في تنمية الثروة المالية، حيث أن الاستثمار هدفه هو تحقيق الكثير من العوائد المالية مع التزامن مع وجود زيادة في القيمة الخاصة برأس المال.
  • يقوم المستثمرين بالتركيز على الاستثمارات التي تحقق لهم دخلًا كبيرًا.
  • أن يتم الوصول إلى أكبر نمو للثروة المالية من خلال الاستثمار.
  • يلجأ الأفراد الذين وصلوا لسن التقاعد إلى تأمين مستقبلهم، وذلك من خلال أن يتم استثمار المال في أن يتم شراء الأوراق المالية.

أدوات الاستثمار المادية

  • هناك كثير من أدوات الاستثمار الخاصة التي تشكل أصولًا حقيقية، أو أصولًا مادية، ويمكن تصنيف أدوات الاستثمار إلى قسمين وهما:
  • أدوات الاستثمار المادية والتي تشتمل على الآتي:
  • المشروعات الاقتصادية: وهذه المشروعات تعد من أكثر الأدوات الاستثمارية المادية التي تنتشر بشكل كبير، وتتنوع في النشاطات التجارية والخدمية والصناعية والزراعية.
  • كما أن هناك العقارات وهي عبارة عن استثمارات تعتمد على: الاستثمار المباشر للعقار الحقيقي مثل المباني، والأراضي، وبينما هناك استثمار غير مباشر وهو أن يقوم المستثمر بشراء سند عقاري وذلك من خلال المشاركة في المصارف العقارية أو المحافظ الاستثمارية.

أدوات الاستثمار المالية

  • تشتمل هذه الأدوات على:
  • الأسهم: وهي عبارة عن وثائق مالية ويتم تسليم الأسهم للأفراد الذين يمتلكون حصص رأس مال شركة معينة، وتنقسم الأسهم إلى نوعين وهما:
  • أسهم عادية: وهذها لأسهم هي عبارة عن مستندات ملكية، وتمتلك هذه المستندات قيمًا دفترية أو سوقية أو اسمية، والقيمة الاسمية هي القيمة التي يمكن تدوينها على السهم، أما القيمة الدفترية هي التي توضح حقوق ملكية السهم، والقيمة السوقية هي التي توضح شكل سعر بيع السهم.
  • الأسهم الممتازة: وهذه الأسهم هي التي تعطي صاحبها حقوقًا خاصة، وذلك مثل: أولوية تحقيق الأرباح أو زيادة القيمة الربحية.
  • السندات: هي عبارة عن وثائق وهذه الوثائق تثبت لأصحابها امتلاك حقوقًا معينة، والسندات تعد ديون مترتبة على الأشخاص المعنويين أو الطبيعين وهناك أكثر من نوع للسندات منها:
  • السندات الصادرة عن الحكومة.
  • السندات الصادرة عن المؤسسات.

أنواع الاستثمارات

  • هناك استثمار اقتصادي: وهو الاستثمار الذي يوضح إنتاج لسلع مخصصة للاستثمار، أو إنتاج الخدمات، وذلك مثل: المشروعات الصناعية، والزراعية.
  • هناك استثمار اجتماعي: وهو السعي ناحية الرفاهية للأفراد الاجتماعية، وذلك مثل: المشروعات الرياضية، والثقافية.
  • كما أن هناك استثمار مادي: وهو عبارة عن تطوير للأماكن الإدارية، وهذه الأماكن تهتم بالمحافظة على المجتمع، وذلك مثل: المباني الحكومية، والمباني العسكرية.
  • الاستثمار الخاص بالمواد البشرية: وهي عبارة عن استثمار يسعى إلى تحقيق التنمية البشرية، ويظهر في البرامج التدريبية أو البرامج التعليمية.

أنواع الاستثمارات بالنسبة للأداة

  • هناك الاستثمار الحقيقي: وهو الاستثمار الخاص بالأعمال والمشروعات، وهذا الاستثمار يعتبر استثمارًا حقيقيًا حيث أنه يوفر الحصول على أصول حقيقية، وذلك مثل: العقارات والذهب.
  • الاستثمار المالي: وهو أن يقوم الشخص بشراء حصة في رأس المال، أو في القروض وهذا الاستثمار يوفر لصحابه أرباحًا مفيدة وفوائدة مضمونة.
  • الاستثمار المعنوي: وهو الاستثمار الذي يعتمد على الحصول على أصول فكرية أو معرفة.