كندا

تحتل كندا المرتبة الخامسة على مستوى العالم من حيث احتياطي الفحم، والتي تبلغ حوالي 10 مليارات طن، كما يوجد 24 منجمًا للفحم المسموح به في كندا، وهي تقع في أربع محافظات هي ألبرتا وكولومبيا البريطانية وساسكاتشوان ونوفا سكوتيا.

مناجم الفحم في ألبرتا

  • ألبرتا هي المنطقة الرائدة في إنتاج الفحم في كندا ،حيث يوجد بالمنطقة حوالي 6 مليارات طن من احتياطي الفحم موزعة على ما يقرب من نصف مساحتها.
  • تقع معظم احتياطيات الفحم في كندا في البرتا، حيث يعود تعدين الفحم في ألبرتا إلى أواخر القرن التاسع عشر
  • يعمل أكثر من 1800 منجم منذ ذلك الحين، وتمتلك ألبرتا حاليًا تسعة مناجم للفحم تنتج نوعين من الفحم هما الفحم المعدني والفحم الحراري.
  • تستخدم البرتا  أكثر من 25 مليون طن من الفحم سنويًا في توليد الكهرباء، ويتم إنتاج 70% من الكهرباء في ألبرتا عن طريق الفحم
  • تنتج البرتا 65 ٪ من الكهرباء التي تعمل بالفحم في كندا، و يتم استخدام معظم الفحم الحراري الذي يتم تعدينه لتوليد الطاقة المحلية، ويتم تصدير الباقي إلى آسيا، وخاصة كوريا الجنوبية واليابان.

مناجم الفحم في كولومبيا البريطانية

  • كولومبيا البريطانية هي ثاني أكبر مقاطعة منتجة للفحم في كندا.
  • بدأ التعدين في المقاطعة في أربعينيات القرن التاسع عشر من خلال إنتاج الفحم بشكل أساسي لتوليد الطاقة البخارية.
  •  هناك عشرة مناجم تعمل في ثلاث مناطق منفصلة حول كولومبيا البريطانية.
  • تنتج المناجم الفحم المعدني بشكل أساسي، و يتم إنتاج الفحم الحراري ولكن على نطاق أصغر نسبيًا.
  • يتم تصدير معظم الفحم المنتج في المقاطعة إلى دول آسيوية ، بما في ذلك كوريا الجنوبية واليابان والهند والصين.
  • مناجم الفحم في ساسكاتشوان
  • يعود تاريخ تعدين الفحم في مقاطعة ساسكاتشوان إلى عام 1857.
  • تعد المقاطعة حاليًا ثالث أكبر منتج للفحم في كندا حيث تعمل ثلاثة مناجم حاليًا.
  • ينتج الفحم الحجري في الغالب في ساسكاتشوان ويمثل معظم إنتاجه في كندا.
  • حوالي 90 ٪ من الفحم المنتج في ساسكاتشوان يستخدم محليا في إنتاج الكهرباء.
  • يتم شحن الباقي بالقطار إلى مانيتوبا وأونتاريو حيث يتم استخدامه أيضًا لتوليد الكهرباء.
  • تقدر احتياطيات الفحم في المقاطعة بحوالي 5.1 مليار طن.

مناجم الفحم في نوفا سكوتيا

  • بدأ تعدين الفحم في مقاطعة نوفا سكوتيا في عشرينيات القرن التاسع عشر وكانت المقاطعة أكبر منتج للفحم في كندا من عام 1827 إلى عام 1945.
  •  أدى ظهور الطاقة البخارية مع الثورة الصناعية إلى الاستغلال المبكر لرواسب الفحم في المقاطعة.
  • تستخدم رواسب الفحم في نوفا سكوتيا في صناعة الصلب وتوليد الكهرباء لأكثر من 100 عام.
  • المقاطعة هي رابع أكبر منتج للفحم في كندا مع اثنين من المناجم قيد التشغيل حاليا.
  • يقع Pineeer Coal Mine في مدينة ستيلارتون بينما يقع منجم دونكين في دونكين.
  • الفحم هو المصدر الرئيسي للوقود لتوليد الطاقة الكهربائية في نوفا سكوتيا.
  • يتم توليد 60٪ من الكهرباء في المقاطعة من حرق الفحم. تقدر احتياطيات الفحم في المقاطعة بحوالي 3 مليارات طن.

مستقبل صناعة الفحم في كندا

  • ظل إنتاج الفحم في كندا ثابتًا منذ عدة سنوات
  • الطلب العالمي المتناقص يضر بالصناعة أدى انخفاض الطلب إلى توقف الإنتاج في بعض مناجم الفحم في كندا.
  •  انخفض استهلاك الفحم بشكل كبير في كندا خلال العقد الماضي.
  • يواجه الاستهلاك العالمي للفحم الآن تهديدًا من اتفاق باريس الذي تم اعتماده مؤخرًا
  • تخطط جميع الدول في جميع أنحاء العالم لخفض انبعاثات الكربون.

استخدامات الفحم

  • الاستخدام الرئيسي للفحم هو توليد الكهرباء
  • الفحم هو أيضا عنصر رئيسي في تصنيع الصلب والأسمنت
  • بلغ إنتاج الفحم في كندا عام 2017 61 مليون طن
  • صدرت كندا 31 مليون طن من الفحم واستوردت 7.5 مليون طن
  • تعد كندا ثالث أكبر مصدر للفحم المعدني في العالم بعد أستراليا والولايات المتحدة
  • تنتج ألبرتا وكولومبيا البريطانية 85٪ من الفحم الكندي.
  • في عام 2016 ، أعلنت حكومة كندا عن خطتها للقضاء على استخدام الكهرباء التقليدية التي تعمل بالفحم في كندا بحلول عام 2030