القولون العصبي هو عبارة عن حالة منتشرة بدرجة كبيرة بين العديد من الناس، ونجد أن هذا المرض يعمل على جعل الشخص يشعر بكثير من الآلام في معدته، كما أنه يشعر بتغيير كبير يظهر في الإمساك، أو الإسهال، أو يظهر في انتفاخات البطن، أو في البراز المخاطي، وغيرها الكثير، ولذلك لا بد من التعرف على مسببات القولون العصبي، وكيفية القضاء على هذه المشكلة حتى يستطيع الشخص ممارسة حياته بحرية، وهذا ما سنقوم بعرضه في هذه المقالة حيث سنتعرف على كافة ما يخص القولون العصبي.

الأسباب التي تؤدي للإصابة بالقولون العصبي

  • هناك عدة أسباب تجعل الشخص يعاني من القولون العصبي، ومن هذه الأسباب نجد الآتي:
  • حدوث اضطراب في حركة الأمعاء، وذلك يتسبب في حدوث الإسهال أو الإمساك.
  • الشعور بالآلام الشديدة، وذلك نتيجة للألم الموجود في جدار القولون، كما نجد أنه قد يسبب انخفاض الضغط لدى بعض الناس.
  • قد يعود السبب لأمراض نفسية، أو أمراض اجتماعية.

أعراض القولون العصبي

  • هناك أعراض تصاحب ظهور القولون العصبي، ومن هذه الأعراض نجد الآتي:
  • آلام شديدة وخصوصًا عند وجود ضغط نفسي، أو توتر.
  • آلام تشتد خصوصًا في فترة الليل.
  • هناك بعض المرضى تظهر عليهم أعراض أخرى، وهي الإمساك بدرجة كبيرة، أو الإسهال بدرجة كبيرة.
  • كما أن هناك من يعاني من حدوث براز قاسي في الصباح، ويصاحب هذا البراز بعض الإفرازات المخاطية.
  • والإحساس بأن البطن ممتلئة بدرجة كبيرة.
  • وبذلك فإن أعراض إصابة الشخص بالقولون كثيرة، ومتعددة.

كيف يمكن تشخيص أمراض القولون؟

  • يتم تشخيص أمراض القولون على عدة مراحل، وهي كالآتي:
  • في أول مرحلة يقوم الطبيب بتقييم الشكوى التي يشكو منها المريض، ومدة إصابته بالقولون، وهل هناك تاريخ طبي سابق، كما يتعرف على بعض العادات مثل: التدخين، وشرب الكحول، والنظام الغذئي، وغيرها من الأمور الهامة التي توضح كيفية علاجه.
  • كما أن الطبيب قد يقوم بالكشف الشامل للمريض.
  • كما يتم عمل اختبارات معملية لمعرفة البراز، وفحوص الدم الكيميائية، وأيضًا وظائف الغدة الدرقية.

أطعمة يجب علينا أن نبتعد عن تناولها لعدم الإصابة بالقولون

  • هناك أكثر من طريقة يجب أن نتبعها حتى نتخلص من التعب الملازم للقولون، وهذه الطرق هي كالآتي:
  • أن نقوم بتحسين الغذاء فنقوم بتناول الأطعمة بطريقة مناسبة، ونبتعد عن الأطعمة التي تؤثر بشكل سلبي على القولون.
  • كما أن البعض قد يصاب بالقولون نتيجة لعدم هضمه اللاكتوز الذي يوجد في المنتجات الألبان، ولذلك يجب عليه أن يتجنب تناول هذه المنتجات.
  • كما يجب أن يبتعد عن عدة أطعمة تسبب انتفاخ القولون، ووجود الغازات، ومن هذه الأطعمة نجد الآتي:
  • البصل الطازج، والملفوف، والفصوليا.
  • والعنب، والتمر، والقهوة، والنبيذ الأحمر.

أمور يجب أن نتبعها حتى لا نصاب بأمراض القولون

  • هناك عدة نصائح يجب علينا أن نتبعها في حياتنا حتى لا نصاب بأمراض القولون، ومن هذه النصائح نجد الآتي:
  • أن نقوم باتباع حمية غنية بالألياف، وذلك لأن الألياف تعمل على منع وجود الإمساك، ولكن إذا قمنا بتناولها بكمية كبيرة فقد تزيد من الإسهال، ووجود الغازات، ولذلك يجب أن نقوم بزيادة الجرعة بشكل تدريجي.
  • كما يجب تناول المياه بكمية تتراوح من ثمان إلى عشر أكواب كل يوم.
  • كما يجب أن نبتعد عن المشروبات التي تشتمل على كافيين، أو على مشروبات غازية.
  • ويجب أن نقوم باستشارة الطبيب قبل أن نقوم بتغيير النظام الغذائي.
  • ويجب علينا أن نقوم بتناول الوجبات الصغيرة بشكل ثابت ومنتظم.
  • وأن نقوم بممارسة الرياضة بشكل منتظم.

العلاج الدوائي المستخدم في علاج القولون

  • أن نقوم بتناول مضاد للتشنجات وذلك في حالة أن القولون مصاب بتشنجات.
  • كما يتم تناول مضادات الإسهال في حالة أن القولون تسبب في الإسهال بدرجة كبيرة.
  • كما نقوم بتناول دواء لتنشيط القولون إذا كان الشخص مصاب بحدوث إمساك.
  • ونقوم بتناول مضادات الاكتئاب إذا كان الشخص مصابًا بحدوث اكتئاب فنرى أن الاكتئاب يقلل من أعراض القولون.