يبحث الكثير عن أخف المعادن الموجودة في الكون، ولعل من أخف هذه المعادن معدن الليثيوم، ويبلغ العدد الذري لمعدن الليثيوم 3 فقط، وتحتوي كل ذرة من ذرات الليثيوم على ثلاث برووتونات في النواة الخاصة بها، كما نجد أن الليثيوم من أول الفلزات القلوية في الترتيب الفلزي، ويقع الليثيوم في أول مجموعة في الجدول الدوري، كما أننا نرى أن له لون فضي يميل للأبيض، بالإضافة لأنه لين وخفيف جدًا، وينصهر على أقل درجة حرارة، وينتج عنه وعن مركباته كثير من المشتقات، ويعد من أخف العناصر الصلبة.

سبب تسمية عنصر الليثيوم بهذا الاسم

  • لقد تمت تسمية عنصر الليثيوم بهذا الاسم نسبة إلى كلمة ليثوس وهي كلمة يونانية ومعناها الحجر.
  • لقد تم اكتشاف عنصر الليثيوم من المواد النباتية.
  • يتميز بلونه الفضي، وملمسه اللين.
  • يتفاعل هذا المعدن بشكل كبير مع المياه.
  • يتم التعامل معه بأخذ جرعات صغيرة منه جدًا، وذلك لأن أخذ جرعات كبيرة يؤدي للتسمم.
  • لا يوجد في الطبيعة في صورة حرة سوى بكميات قليلة للغاية.
  • نعثر على هذا المعدن قريبًا من الصخور النارية، أو في ينابيع المياه المعدنية.

الاستخدامات المختلفة لعنصر الليثيوم

  • يتم استخدام الليثيوم في صناعة كثير من الأشياء حيث أنه يدخل في صناعة الأعمدة الخاصة بالبطاريات، وذلك لما له من خصائص كهروكيميائية، كما أن حرارته عالية ومرتفعة.
  • يتم استخدامه أيضًا في تطبيقات حرارية أخرى فيدخل في صناعة الأدوية التي يتم استخدامها في العلاج، كما يدخل في صناعة المهدئات، ويدخل أيضًا في صناعة أدوية مضادة لحالات الاكتئاب.
  • يتم استخدام أملاح بروميد الليثيوم، وكلوريد الليثيوم باعتبارها مجففات، وذلك لما تمتلكه هذه المركبات من قدرة كبيرة على امتصاص الرطوبة من المكان الذي توجد فيه.
  • بالإضافة إلى سيترات الليثيوم والتي يتم استخدامها باعتبارها مادة للتشحيم ولها كثير من الأغراض المتعددة، وتعمل في درجات الحرارة المنخفضة.
  • يتم استخدام الليثيوم في كثير من الصناعات النووية، ويتم استخدامه باعتباره سبيكة لكي يساعد في تجميع المواد العضوية.
  • يتم استخدام سبائك الليثيوم مع النحاس والكادميوم، والمنغنيز والألومنيوم حتى يتم صناعة الطائرات لكي تجعل أدائها عالي.

وفرة معدن الليثيوم في الطبيعة

  • يوجد الليثيوم في الطبيعة بتراكيز ضئيلة جدًا، وذلك إذا كان في المحاليل الملحية المركزة.
  • كما أنه نسبة الليثيوم التي توجد في القشرة الأرضية تقدر بحوالي 20 إلى 70 جزء في المليون من الوزن.
  • وبذلك نجد أنه يوجد في القشرة الأرضية بنسبة قليلة جدًا تقل عن النحاس والزنك والتنغستين، ولكنه يوجد بنسبة أكبر من القصدير والررصاص والكوبالت.
  • كما أن الليثيوم يدخل في تركيب الصخور النارية، ويتم تركيز وجود معدن الليثيوم في الغرانيت، ويوجد أيضًا في صخور البيغماتيت الغرانيتية.
  • يقع الليثيوم بالنسبة لترتيبه في عناصر القشرة الأرضية في المركز الخامس والعشرين.
  • يوجد هذا المعدن في منجم سالار دو أويوني في بوليفيا بكميات كبيرة تصل إلى ما يقارب من 5.4 مليون طن.
  • وبذلك نجد أن تشيلي تمتلك احتياطي من الليثيوم بدرجة كبيرة، وتقدر بما يقارب من 7.5 مليون طن.
  • نجد أن نسبة الليثيوم في الكون تقل عن عنصري الهيليوم والهيدروجين، ويعتبر مثل العناصر الخفيفة كالبورون، وذلك لأن درجة الحرارة التي تلزم لتفتيت هذه العناصر منخفضة.
  • يوجد الليثيوم في أقزام بنية، وهذه الأقزام هي نجوم هزيلة، كما أن هذه النجوم لها درجة حرارة أقل من أقرانها، كما أن النجوم البرتقالية قد تشتمل على وجود نسبة من الليثيوم عالية.
  • يوجد الليثيوم  أيضًا في النباتات واللافقاريات بنسبة تتراوح من 69 إلى 5760 جزء في البليون.